اقتصاد وأعمال

الاثار :اربع اتفاقيات للحماية اعدت للاجازة


أعلنت الهيئة العامة للأثار والمتاحف عن رفع أربع اتفاقيات أكملت الهيئة دراستها ورفعتها لمجلس الوزراء للإجازة وإن اتفاقية سواكن لاتشملها فيما كشفت إدارة البحر الأحمر للسياحة عن تنفيذ عدد من المشروعات التأهيلية بالميناء وإلغاء افتتاح مبني المحافظة في نوفمبر من هذا العام .
كشفت المدير العام المكلف للهيئة العامة للاثار والمتاحف الدكتورة غالية حميدان عن اكتمال دراسة أربع اتفاقيات هي اتفاقية ١٩٧٠ والخاصة بعدم تهريب الآثار واتفاقية التراث المغمور والبرتكول الثاني لاتفاقية لاهاي والخاصة بحماية التراث الثقافي أثناء النزاعات المسلحة واتفاقية القانون الدولي الموحد إلا أنها لم تعتمد من مجلس الوزراء.
واضافت د. غالية حميدان في تصريح لـ “سونا” إن البعثات الأثرية تواصل عمليات الاستكشاف ولم بيدأ المشروع القطري عمله هذا العام والذي يعتبر الأخير ، مشيرة الى أن الاتفاقية السابقة بين تركيا والسودان عن هو برتوكول تعني به وزارة السياحة سابقاً لترميم مباني المسجدين الحنفي والشافعي ومبني الجمارك ومبني المحافظة، مضيفة أن تعقيدات الملكية حالت دون تنفيذ كل الاتفاقية وأن تركيا طلبت أن تخصص لهم كل الجزيرة .
فيما أكد مدير السياحة بولاية البحر الاحمر محمود علي محمد علي اكتمال أعمال الترميم للمساجد ضمن الاتفاق السوداني التركي بالاضافة الي مبني الجمارك فيما يتواصل العمل في مبني المحافظة والذي من المقرر اكتماله وافتتاحه في نوفمبر من العام 2020 ، مشيراً الي عدم تنفيذ مقترحات أخري خاصة بمدينة لحجاج افريقيا واسطول للحماية وكان قد تم التشاور حوله مع النظام المحلول .

سونا



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *