طب وصحة

اكتمال العمل بمركز العزل الصحي بمستشفى الخرطوم


اكتمل العمل بمركز العزل الصحي بمستشفى الخرطوم الذي أعادت تأهيله منظمة رعاية الطفولة العالمية، لترتفع سعة المبنى ليستوعب مائة سرير، وتم تجهيز المركز بالمعدات والأجهزة الطبية، حيث تم توفير 1,500 من معدات الحماية الشخصية (PPEs)، و8 أجهزة شفط، وجهازي مراقبة مع توفير عدد 100 سرير مستشفى و100 مفرش طبي وفق المواصفات الطبيه.

كما قامت المنظمة بتوفير 100 خزانة و 3 مضخات ضخ و 12 مضخة حقن بالإضافة إلى إعادة تأهيل نظام المياه والكهرباء وتركيب الفواصل بالغرف، وتمت ايضاً إعادة تأهيل المساحة الداخلية للمركز، وترميم المراحيض وتثبيت تعليمات الوقاية وتعليمات التعامل مع فيروس كورونا بجانب التعقيم الكامل للمركز.

وقال ارشد مالك المدير القطري لمنظمة رعاية الطفولة في تصريح لـ(سونا) ان فريق منظمة رعاية الطفولة يعمل على مدار الساعة لدعم وزارة الصحة في جهودها لمجابهة جائحة الكورونا وقال “بعد تسليم المبنى لوزارة الصحة التي ستقوم بادارته بالكامل، وسوف نتكفل أيضا بالدعم التقني وترحيل الأطباء وغيرها من الخدمات لمدة ثلاثة اشهر”

واوضح مالك ان اختيار مستشفى الخرطوم التعليمي تم بعد التشاور مع وزارة الصحَّة الإتحاديَّة، ويخطط فريق الاستجابة لفايروس كورونا حاليًا للعمل مع الوزارة في تجهيز مراكز العزل الأخرى في عدد من ولايات السودان.

وتشير (سونا) الي أن مستشفى الخرطوم التعليمي تاسس عام 1904، وهو يقدم العلاج للسودانيين وغيرهم، ويعمل على تدريب طلاب الطب.

سونا



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *