جرائم وحوادث

عاجل .. قاضي محكمة البشير: رفع الجلسة إلى 11 أغسطس القادم


قرر قاضي محكمة الرئيس السوداني المعزول، عمر البشير، الثلاثاء، رفع جلسة المحاكمة إلى 11 أغسطس القادم.

وقالت المحكمة السودانية إنها ستسمح لهيئة الدفاع وأسر المتهمين بمقابلة المتهمين، مشيرة إلى أنها ستراجع الإجراءات الخاصة بمقر المحاكمة.

وكان الدفاع قد طالب بإرجاء جلسة محاكمة البشير، بحجة عدم توفر شروط التباعد الاجتماعي، فيما يتعلق بالإجراءات الاحترازية من فيروس كورونا.

وطالب ممثل هيئة الدفاع بتطبيق الإجراءات الصحية والوقائية والتباعد داخل المحكمة.

وبدأت جلسة محاكمة الرئيس السوداني المعزول، البشير، الثلاثاء، وعدد من الضباط وقيادات إخوانية، أمام محكمة خاصة، بتهمة الانقلاب على الحكومة المنتخبة عام 1989.

وفي بداية الجلسة، قال رئيس المحكمة، القاضي عصام الدين محمد إبراهيم، وقد جلس إلى جانبه قاضيان آخران: “هذه المحكمة ستتيح لكل شخص الفرصة ليقدم دفوعاته ويعرض قضيته وستقف على مسافة واحدة من الجميع”، نقلاً عن وكالة فرانس برس.

وشهدت الجلسة مثول بعض المتهمين بانقلاب 1989 في قفص الاتهام. فيما طلبت المحكمة من المتهمين بانقلاب 89 عدم التحدث بدون إذن.

وبحسب ممثلي الادعاء، فإن هذه القضية هي الأولى من نوعها ضد البشير، والتي قد تصل عقوبتها إلى الإعدام.

وتحاكم محكمة خاصة البشير و15 ضابطاً من القوات المسلحة و8 مدنيين من القيادات الإسلامية، بتهمة بتقويض النظام الدستوري والإطاحة بحكومة مدنية منتخبة.

التهمة التي تصل عقوبتها للإعدام، هي بحسب ممثلي الادعاء، فرصة لردعِ الانقلابات العسكرية مستقبلاً.

انقلابُ البشير اختلف عن غيره من الانقلابات السابقة بارتدائه ثوباً عقائدياً، وسعيه لأدلجة الجيش والقوات الأمنية تحت عباءة سياسية، الأمر الذي جعل تقديمهم للمحاكمة مطلباً مُلحاً بحسب سياسيين.

تشديد الإجراءات القانونية لكل مُنقلب على الأنظمة الديمقراطية.. العنوان الأبرز في محاكمة البشير وسائر المتهمين الآخرين والذين تنتظرهم جلسات طويلة لحين النُطق بالحكم.

موقع الحدث



‫3 تعليقات

  1. الإعدام مفروض يكون للمحرم الكاذب المهري قصدي الصادق و لابنه و لكل من حمل السلاح ضد القوات النظامية و الرئيس البشير استلم البلد من هذا الكاذب العلماني المرتد الذي قال سوف يقضي على ق انيين الشريعة الإسلامية بالضريبة القاضية فأرسل الله تعالى اليه البشير و صحبه الكرام الصادق العميل الخائن النجس اذا يوجد في البلد قانون مفروض انت و امثالك تحكمون بالإعدام بالله عليك نادبتستملي ي مخرف ي كهل ي علماني تطالب بحكم نزعه منك الشعب قبل ٣٠ عاما نعم البلاد وصلت لحافك الهاوية و قتها انعدم كل شيئ حتى البصل و التمر و حلاوه دربس و الشمع قبل كنت معارض النميري وتجعح بالديمقراطية و عرش ابوك كان البلاد ملك اهلك ي مشرد فاوصبت البلاد للجماعة أواخر حكم نميري حتى أصبح الكثيرين من اهل الغرب و الشرق و غيرها يحفرون بيوت النمل بحثا عن حبيبات ذرة او دخن او سمسم بينما كنت انت و أسرتك و كلابك تشربون البيبسي و اليراندا ايام الجمعية التاسيسة لهضم ما ماتكلون من حقوق الشعب بالباطل حكومة ديمقراطية منتخبه ي الكاذب المهري الشعب تقبل الانقلاب و حرج الشوارع مستبشر خيرا بالبشير و فعلا كان بشير خير ع البلاد و العباد مهما تحدثنا لن نعطي القائد البطل حقه لذلك حانا دورنا للدفاع عنه بالروح و الدم و المال محاكمة البشير القائد العام للقوات المسلحة لن تمر مرور الكرام و حبسه بالسجن أيضا و البلد كان مزان العدالة مختل علينا بأن ناخذ حق البشير زندية و رجاله و حمرة عين و قسما بالله تعالي ي البرهان و الصادق وكل من عاونكم لكم يوم داخل بيوتكم او خارجها مافرقت تب فقط بلو ر…

    نحن
    السيل
    القادم
    و
    الطوفان

  2. الإعدام مفروض يكون للمحرم الكاذب المهري قصدي الصادق و لابنه و لكل من حمل السلاح ضد القوات النظامية و الرئيس البشير استلم البلد من هذا الكاذب العلماني المرتد الذي قال سوف يقضي على قوانين الشريعة الإسلامية بالضريبة القاضية فأرسل الله تعالى اليه البشير و صحبه الكرام الصادق العميل الخائن النجس اذا يوجد في البلد قانون مفروض انت و امثالك تحكمون بالإعدام بالله عليك ما بتستحلي ي مخرف ي كهل ي علماني تطالب بحكم نزعه منك الشعب قبل ٣٠ عاما نعم البلاد وصلت لحافك الهاوية و قتها انعدم كل شيئ حتى البصل و التمر و حلاوه دربس و الشمع قبلها كنت معارض النميري وتجعجع بالديمقراطية و عرش ابوك كان البلاد ملك اهلك ي مشرد فاوصلت البلاد للمجاعة أواخر حكم نميري حتى أصبح الكثيرين من اهل الغرب و الشرق و غيرها يحفرون بيوت النمل بحثا عن حبيبات ذرة او دخن او سمسم بينما كنت انت و أسرتك و كلابك تشربون البيبسي و الميراندا ايام الجمعية التاسيسة لهضم ما ماتكلون من حقوق الشعب بالباطل حكومة ديمقراطية منتخبه ي الكاذب المهري الشعب تقبل الانقلاب و حرج الشوارع مستبشر خيرا بالبشير و فعلا كان بشير خير ع البلاد و العباد مهما تحدثنا لن نعطي القائد البطل حقه لذلك حان دورنا للدفاع عنه بالروح و الدم و المال محاكمة البشير القائد العام للقوات المسلحة لن تمر مرور الكرام و حبسه بالسجن أيضا و البلد كان ميزان العدالة مختل علينا بأن ناخذ حق البشير زندية و رجاله و حمرة عين و قسما بالله تعالي ي البرهان و الصادق وكل من عاونكم لكم يوم داخل بيوتكم او خارجها مافرقت تب فقط بلو ر…

    نحن
    السيل
    القادم
    و
    الطوفان

  3. طيب لو أصلها محاكمة على الانقلابات فيجب أولا محاكمة من قاموا بإنقلاب مايو وهم هؤلاء الشيوعيين الملحدين الخونة الذين وقفوا في كل سنين الإنقاذ مع الهالك قرنق وحاربوا الجيش الوطني السوداني وكمان يجب محاكمة من قاموا بإنقلاب 17 يوليو (إبراهيم عبود) ومحاكمة انقلاب هاشم العطا إلخ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *