طب وصحة

368 جملة حالات الإصابة المؤكدة بكورونا بالشمالية


بلغت جملة حالات الإصابة المؤكدة بفايروس كورونا بالولاية الشمالية منذ بداية الجائحة 368 حالة متضمنة 284 حالة شفاء و61 حالة وفاة و19حالة نشطة بالعزل المنزلي و4 حالات نشطة بمركز العزل الرئيسي بدنقلا.

وسجلت محلية دنقلا حتي الان 260 حالة إصابة مؤكدة متضمنة 224 حالة شفاء و36 حالة وفاة ومحلية البرقيق بلغت جملة الاصابة فيها 41 حالة مؤكدة و20 حالة شفاء و8 حالات وفاة، ومحلية مروي سجلت 36 حالة وبلغت حالات الشفاء بها 27 حالة وحالات الوفاة 3 حالات، ومحلية الدبة سجلت 18حالة مؤكدة بفايروس كورونا و7حالات شفاء و9حالات وفاة، ومحلية حلفا بلغت جملة الاصابة فيها 6حالات و3حالات شفاء و2وفاة، ومحلية القولد 5حالات و2حالة شفاء و3حالات وفاة،

فيما سجلت محلية دلقو حالتي اصابة مؤكدة وحالة شفاء واحدة وبلغت جملة حالات الاشتباه حتي الان 662 حالة بينما بلغ اجمالي العينات التي تم اخذها منذ بداية جائحة كورونا 662منها 368 عينة موجبة و292 عينة سالبة والعينات قيد الانتظار عينتين .

وأكد مدير الطوارئ الصحية ومكافحة الأوبئة بوزارة الصحة والتنمية الاجتماعية بالولاية الشمالية الأستاذ محمد محمود إبراهيم السيسي في تصريح (لسونا) إستقرار الوضع الصحي بالولاية الشمالية بصفة عامة ومحلية دنقلا بصفة خاصة في ظل الإنتشار المجتمعي، وإعتبارها منطقة وباء خلال الفترة الماضية، مشيرا الى انخفاض معدلات الإصابة والوفيات في الولاية خاصة بمحلية دنقلا، مؤكدا توفر عدد كافي من اسطوانات الاوكسجين بالولاية الشمالية ومركز العزل الرئيسي بدنقلا وذلك بمساهمة ودعم حكومة الولاية ووزارة الصحة الاتحادية وابناء محلية دنقلا بالرياض ودولة قطر .

واضاف مدير الطوارئ الصحية ومكافحة الاوبئة بوزارة الصحة والتنمية الاجتماعية بالشمالية ان الوزارة بدأت استعداداتها لمجابهة مرض كورونا قبل واثناء إمتحانات الشهادة الثانوية المحدد لها الثالث عشر من شهر سبتمبر القادم وذلك بتعقيم المدارس وتوفير أدوات الحماية والتوعية والتباعد المجتمعي، وقال ان التحدي الذي يواجه الوضع الصحي بالولاية الشمالية يكمن في نقص وقلة الميزانيات المرصودة للقطاع الصحي مشيدا بجهود ووقوف والي الولاية الشمالية البروفيسور أمال محمد عز الدين مع قضايا وبرامج الصحة وحرصها على دعم الجهود المبذولة لمجابهة فيروس جائحة كورونا والحد من الانتشار المجتمعي للوباء .

سونا



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *