النيلين
سياسية

والى شمال دارفور: المنظمات الأجنبية استجابت للحماية الحكومية لمقارها وأكد اقتراب إطلاق سراح الرهينتين

الفاشر (smc):
استجابت المنظمات الدولية العاملة بشمال دارفور لشكل الحماية المطروحة من قبل الحكومة لمقارها وموظفيها بالولاية فيما أكد والي ولاية شمال دارفور اقتراب إطلاق سراح الرهينتين الايرلندية شارون كومنيز (32) عاماً والأوغندية هليدا كاووكى (42) عاماً واللتين اختطفتا الجمعة الماضية من مقر منظمتهما بمحلية كتم بواسطة مسلحين .
وقال الأستاذ عثمان محمد يوسف كبر والي شمال دارفور في تصريح لـ(smc) ان سلطاته تبذل جهداً في كل الاتجاهات بمعاونة الآليات الاجتماعية والأمنية والأهلية لفك أسر الرهينتين في أقرب وقت إلا أنه (لم يكشف عن تفاصيل هذه المساعي) مؤكداً حرص الحكومة على سلامة الرهينتين وإطلاق سراحهما دون إحداث خسائر مضيفاً ان الحكومة سخرت كل آلياتها من أجل الحماية لكننا في انتظار رد المنظمات بشأن ترتيبات الحماية).
وكان والي الولاية قد وجه المعتمدين والإدارة الأهلية بتكثيف الجهود من أجل التوصل إلى الرهينتين في أقرب وقت.

اترك تعليقا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.