سياسية

توصية بإغلاق المشارح المتكدسة وتسليمها للنائب العام


أوصى المجلس الاستشاري للطب العدلى بوزارة الصحة الاتحادية بإغلاق جميع مشارح الولاية المتكدسة بالجثث “بشائر وأم درمان والتميز “وتسليم هذه المشارح للنائب العام على أن يستمر العمل بمشرحة أمبدة التي تم إنشاؤها حديثاً باعتبار أنها قادرة على تغطية حاجة الولاية وعدم التعامل مع الجثث المتكدسة.

ودعا المجلس الاستشاري في تعميم صحفي عقب اجتماع ناقش خلاله مشكلة تكدس الجثث بمشارح الولاية كل من نادى أو ساند عدم تشريح هذه الجثث إلا عبر فرق طبية أجنبية من لجان أو تجمعات أو نقابات أو منظمات أو أشخاص أو أفراد أو ناشطين لتحمل المسؤولية التاريخية والأخلاقية والإنسانية والدينية والقانونية تجاه هذه الجثث.

وأوضح المجلس أنه لم يكن سبباً في تكدث الجثامين بالمشارح منبهاً إلى أن كل لحظة تبقى فيها هذه الجثث دون تشريح تؤدي إلى طمس وضياع المزيد من الأدلة والحقوق وبالتالي التحلل الكامل للجثث وتحولها إلى هياكل عظمية إلى جانب تعرضها للجرذان.

ووصف المجلس ما يحدث بالكارثة الأخلاقية والدينية والإنسانية فضلاً عن أضرار التكدس الصحية والبيئية على المستشفيات والأحياء المجاورة لها.

الخرطوم: أبوبكر محمود
صحيفة اليوم التالي