رأي ومقالات

رسالة مالك عقار وقعت ليكم؟!!!


رسالة السيد مالك عقار نائب رئيس مجلس السيادة للقوى السياسية هي رسالة واضحة جدا ولا تحتاج لفهامة لاولئك الساسة الذين يضعون اجندتهم الخاصة فوق مصلحة الوطن، ولأولئك اصحاب (رجل برة ورجل جوة) من الساسة اصحاب المواقف الضبابية،

مالك عقار تكلم بلهجة حادة وواضحة جدا مع أي انسان متضامن او يدعي انه متضامن مع الجيش، ويقول لهم: بدلا من الحديث عن ساسة ينشطون في الخارج، ووصفهم (بالورل) بيقدل باسم المواطنين، أنتو كمان اتوحدوا!!، ومعروف جدا من يقصدهم بالورل!! ووصف القوى السياسية الداعمة الجيش والذين يدعون انهم داعمين للجيش (بالتماسيح) ويقول لهم بكل وضوح: أنتو بتقولوا جيش واحد شعب واحد وخليكم قدر الكلام واتوحدوا في حد ادنى من الاتفاق، وذي ما الاخرين موحدين، أنتو كمان اتوحدوا وتعالوا مكتبي وأنا برسلكم بروكسل واروربا زي ما هم بيقدلوا في الدول دي !!..

ووصف اصحاب الكلمات والخطب الرنانة وعند مواقف العمل والشدة والوقوف مع قضايا الوطن لا نجدهم، وصف هؤلاء بأنهم كذابين، وبرغم كلام مالك عقار الحاد وصف الكيانات السياسية السودانية الداعمة الجيش في الداخل بأنهم (التماسيح) الذين يشكلون غيابا وغير مؤثرين بسبب عدم توحدهم في الحد الأدنى من الاتفاق ودعاهم للتوحد وقلبه عليهم لان توحدهم هو في المقام الاول لمصلحة السودان، أما أولئك الذين يهيمون على وجوههم من دولة لدولة ومن سفارة لسفارة ومنظمة لمنظمة فوصفهم بالورل يقدلون في غياب التماسيح عشان ما موحدين في كلمتهم، وده كلام انسان سياسي فاهم الواقع وحريص على الوطن عسي أن تقع في عقول وقلوب ساستنا قبل اذانهم..

د. عنتر جسن