كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

تريليون الزراعة السنوي.. مقترح من قارئ



شارك الموضوع :

[JUSTIFY]

تريليون الزراعة السنوي.. مقترح من قارئ

وصلتني هذه الرسالة من أحد القراء تتضمن مقترحاً جيداً.. طلب مني أن أتبنى طرحه وأنا أضعه أمامكم للنقاش:

جمال، سلام

السياسة والفساد.. عدد كبير جداً من الكتاب يتناولون هذه الموضوعات وتقريبا الآراء متشابهة ومكررة وعندي اقتراح إن أعجبك فأرجو أن يتبناه عمودك ويروج له ويقترح الوسائل المناسبة لتحقيقه.

المقترح:

عدد مشتركي خدمات الهاتف الجوال بالسودان تقول الإحصائيات إنه يفوق 20 مليون مشترك (3 شركات).

حسنا.. لنقل إنهم 16 مليونا فقط 15 مليونا منهم دفع مقدم وواحد مليون دفع آجل.

ماذا لو رجونا أن يدفع كل مشترك من الشريحة الأولي 5000ج بالقديم و10.000ج من الشريحة الثانية.. يعني خمسة جنيهات من كل مشترك في الحزمة الأولى وعشرة جنيهات لكل مشترك من الحزمة الثانية شهريا لدعم الزراعة في البلد لأنها المخرج الوحيد لأزمتنا الاقتصادية والعلاج الناجع لموجة الغلاء وارتفاع الأسعار.. الخمسة والعشرة جنيهات مبلغ زهيد لا يحس به المتبرع بالنظر لعائده الضخم الذي لو تم توظيفه لدعم الزراعة بدعم مدخلات الإنتاج لزادت المساحات وارتفعت الإنتاجية إذ أنه عبارة عن تمويل يقدم في الوقت المناسب لبداية الموسم الزراعي عكس تمويل المالية والبنك الزراعي الذي يأتي متأخرا دائماً بعد فوات المواعيد السليمة لبداية الموسم الزراعي.

والزراعة مواقيت.. مثل مواقيت الصلاة والصيام والحج في تحديدها ودقتها وعدم أدائها في وقتها يستوجب القضاء والكفارة والمحاولة مرة أخري بعد عام كامل.

لو دفع 15 مليون مشترك دفع مقدم مبلغ 5000ج بالقديم كل شهر لأصبح عندنا 75 مليارا بالقديم شهريا.

ولو دفع مليون مشترك دفع آجل (خطوط) عشرة آلاف جنيه بالقديم شهريا لأصبح المبلغ عشرة مليارات جنيه.

المجموع في الشهر خمسة وثمانون مليارا بالقديم لو ضربناه في 12 شهرا يصير المبلغ تريليون وعشرين مليار جنيه بالقديم (مليارا وعشرين مليون جنيه).

تخيل يا جمال (إيه) يمكن أن يحصل للزراعة لو وجد من يقود هذا المقترح البسيط والعملي عبر أجهزة الإعلام ووضع التصور والسبل لاستقطاب المبالغ من المشتركين بوساطة شركات الاتصال وتوريدها في حساب منفصل تشرف عليه جهة نزيهة موثوقة تنشأ لهذا الغرض… الخ وأترك لك الباقي خيالك أوسع.. أتمنى أن تدفع بالمفتاح للأمام وأثق في قدراتك.

شكرا

من المحرر

شكرا لصاحب المقترح واسمه قسم الله محمد علي مدثر خريج كلية الزراعة جامعة الخرطوم.. والفكرة مبدأ ممتازة لكنها تحتاج لبعض التعديلات فحماس المواطن لدفع تلك المبالغ مشروط بضمانات عوائدها عليه التي يمكن أن تكون عبر التزام من الحكومة بالتنازل عن الكثير من الرسوم والضرائب بعد انطلاقة الإنتاج واكتمال شهور العام مثلا.. الفكرة جيدة نرجو التقاطها وتطويرها.. فالنهضة لا تحدث إلا بتكاتف الأيدي وهذا نوع من أنواع التكاتف الوطني.

[/JUSTIFY]
جنة الشوك – صحيفة اليوم التالي

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

سودافاكس