وجه القمر..!



شارك الموضوع :

[JUSTIFY]

وجه القمر..!

شهدنا الجلسة الاستثنائية لمجلس الوزراء التي ترأسها السيد المشير عمر حسن أحمد البشير، رئيس الجمهورية يوم الثلاثاء الأول من أمس، والتي ناقشت أمرين هما موضوع الساعة في البلاد هذه الأيام، كان أولهما خريف هذا العام 4102م، الذي قدم فيه المختصون تقاريرهم حول حجم الأضرار وعدد الضحايا والمعالجات التي قامت بها كل ولاية بأجهزتها المختصة في هذه الجوانب.

الشق الثاني من الاجتماع، ناقش أوضاع السودانيين في ليبيا، خاصة بعد التطورات السالبة في هذا البلد الشقيق، وموقف السودان من الأحداث هناك، وقد اطمأن المجلس الموقر على أن المواطن السوداني غير مستهدف في ذاته، وأن الضحايا الذين فقدوا أرواحهم خلال الأحداث الأخيرة كانوا في منطقة تتوسط مرمى نيران الخصوم، وأن السودانيين العالقين في مطار طرابلس إنما جاء تأخير عودتهم بسبب ما تعرض له المطار من اعتداءات، وتأجيل رحلات الخطوط الجوية الأفريقية ـ الخطوط الليبية الرسمية ـ وهو ما أربك جداول العودة من مطار طرابلس، في وقت عاد عدد من السودانيين عبر مطارات أخرى ـ مثل مطار مصراتة ـ عبر خطوط طيران أخرى.

واطمأن المجلس على أن هناك ترتيبات تمت بالفعل مع الأشقاء في مصر لتسهيل عودة السودانيين الراغبين في العودة براً، وهي ترتيبات تقف وتشرف عليها سفارتنا في مصر.

بعد الذي شهدناه وسمعناه، أتمنى أن يتم تقديم هذه التقارير المفصلة إلى البرلمان بكامل عضويته، وأن تمنح إجازة خاصة للنواب، يتم خلالها تكليفهم رسمياً بإجراء لقاءات جماهيرية مفتوحة مع ناخبيهم في الدوائر والمناطق التي اختارتهم لتمثيلها في المجلس الوطني، ليعودوا بعد ذلك بتقارير مفصلة عن المهمة التي كلفوا بها، خاصة في المناطق التي تعرضت لأضرار أكبر، وألا ينسوا أن يقدموا تقارير أخرى عن الآثار الإيجابية لخريف هذا العام في تلك المناطق، حتى لا نرى وجهاً مظلماً لنعمة حبانا بها الله، ويتمناها كثيرون، فللقمر أيضاً وجه مضيء.. وهو ما يجب أن نراه.

[/JUSTIFY]

بعد ومسافة – آخر لحظة
[EMAIL]annashir@akhirlahza.sd[/EMAIL]

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.