الجرعات العلاجية لحبوب اللقاح


شارك الموضوع :

الجرعات المتوسطة:
ويقصد بها الجرعات التى تؤدى غرض العلاج، أما الزيادة عنها فليس لها فائدة، أى أن تعدى هذه الجرعات لا يضر وفى نفس الوقت لا يزيد من القوة العلاجية, وهذه الجرعات تكون على النحو التالى:
1- الكبار:
الجرعة الأولى (فى قمة المرض) 30- 40 جرام
الجرعة التالية (الاستمرارية) 15- 20 جرام
وهذه الجرعات يومية مع مراعاة الحالة المرضية من حيث الشدة.

2- الأطفال:
من 3-5 سنوات: 5- 10 جرام
من 6-12 سنة: 10- 15 جرام

وهذه الجرعات يومية مع مراعاة العمر والحالة المرضية، أى أنه إذا كانت الحالة المرضية شديدة يتناول المريض الحد الأقصى للجرعة، وأما إذا كانت خفيفة فيتناول الحد الأدنى للجرعة.

الجرعات الخفيفة:
والأشخاص الذين يتقبلون تناول حبوب اللقاح بسهولة يستطيعون تناول جرعة خفيفة من 2- 5 جرام، ويعطى ذلك نتائج طيبة.

كيف يمكن تقدير جرعة حبوب اللقاح؟

ملعقة شاى من حبوب اللقاح المجفف تزن 4 جرامات

ملعقة حلو من حبوب اللقاح المجفف تزن 8 جرامات

ملعقة شوربة من حبوب اللقاح المجفف تزن 12 جراماً

ما هو أفضل وقت لتناول الجرعة:

أفضل وقت لتناول هذه الجرعات هو فى الصباح عند تناول الفطور.

وقد وجد أن هذا التوقيت له فوائد عديدة من حيث فاعلية الحبوب وقوة تأثيرها وكذلك للمحافظة على حيويتها، ولكن بشرط المحافظة والمواظبة على هذا التوقيت.

كيف يمكن الحصول على أفضل النتائج:

إن الحصول على أفضل النتائج المرغوبة من استخدام حبوب اللقاح يعتمد على عدة عوامل، من أهمها:

– نوعية وطبيعة الأشخاص الذين يتناولون الحبوب.

– نوعية وطبيعة المرض أو الاضطرابات العضوية الموجودة

– الجرعات المتناولة.

– إن المواظبة والاستمرارية على أخذ الدواء من العوامل الهامة للحصول على نتائج طيبة.

– يجب الأخذ فى الاعتبار أن فاعلية حبوب اللقاح غير سريعة ولا تظهر فجأة، بل إن النتيجة تحدث تدريجياً، وذلك لأن حبوب اللقاح تعمل علي مستوى التمثيل الغذائى العميق، وقد يستغرق ذلك من 2 3 أسابيع.

فترة العلاج:

فيما يلى النماذج الأساسية للعلاج:

1- فترة علاج قصيرة: وهى شهر واحد, ولمثل هذه الفترة يكون استعمال حبوب اللقاح غير

كاف لملاحظة نتائج طيبة، ولظهور النتائج المثالية، فان ذلك يحتاج إلى مالايقل عن ثلاثة أشهر.

2- الفترة العلاجية المجددة والمنتظمة:

وفى هذه الفترة نحصل على نتائج طيبة، ونوصى بالآتي:

– يتم العلاج على أربع فترات، طول كل فترة 1.5 شهر ( 1.5 شهر فى الربيع، 1.5 شهر فى الصيف، 1.5 شهر فى الخريف، 1.5 شهر فى الشتاء).

– فترتان طول كل منهما ستة شهور، ويكون ابتداء الفترة الأولى فى نهاية الصيف، وتنتهي بنهاية الخريف، ثم تبدأ الفترة الثانية فى بداية الربيع.

3- الفترة العلاجية المتواصلة:

مما هو جدير بالذكر أن استعمال حبوب اللقاح، بصفة متواصلة فى غرض وقائى أو علاجى، فى بعض الحالات المزمنة، لا يحدث آثاراً جانبية، وأن استعمالها بجرعات متوسطة ومنتظمة ومعدلة حسب الحالة،
تعطى نتائج دقيقة, ويستطيع المريض تقبل هذا العلاج فى أى من هذه الفترات العلاجية السابق ذكرها، ولذلك يمكن للإنسان استعمال حبوب اللقاح لسنوات طويلة وعديدة.

وصفة مثالية لجرعة متوسطة لشخص سليم وبالغ:

نأخذ ملعقة شوربة كاملة من حبوب اللقاح المسحوقة، ونضعها فى كأس من الماء، أو من الأفضل كأس من الحليب، ونقلبه حتى نحصل على سائل متجانس، ثم نضيف ملعقة شاى من العسل السائل حتى نضمن تحلية المحلول ( أى يكون طعمه حلواً )، ثم نقلب المخلوط ثانية.

يشرب هذا الخليط كل صباح على الريق عند تناول الفطور، مع مراعاة تقليب المخلوط قبل تناوله، وذلك بصفة متواصلة، وذلك لمدة فترتين سنوياً طول كل فترة ثلاثة أشهر، وذلك بصفة متوصلة، وتكون الفترة الأولى فى الخربف والثانية فى الرببع.
almaleka.com

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.