كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

البرلمان اللبناني يصوت على انتخاب العماد ميشال سليمان رئيسا للبلاد


شارك الموضوع :

[ALIGN=JUSTIFY]يتأهب البرلمان اللبناني للتصويت يوم الاحد على العماد ميشال سليمان قائد الجيش ليصبح الرئيس الحادي عشر للبنان ليشغل منصبا ظل شاغرا ستة اشهر بسبب ازمة هددت بنشوب حرب اهلية جديدة.

وادى اتفاق توسطت فيه قطر بين الزعماء اللبنانيين المتناحرين الاسبوع الماضي الى انهاء مأزق سياسي بدأ قبل 18 شهرا وتحول الى قتال في الشوارع هذا الشهر ودفع مقاتلي حزب الله الذي تدعمه ايران الى السيطرة على بيروت والحاق الهزيمة بالموالين للحكومة.

وسيحضر اعضاء البرلمان من الاغلبية الحاكمة التي تدعمها الولايات المتحدة والمعارضة التي يقودها حزب الله جلسة للبرلمان في الساعة 1400 بتوقيت جرينتش لانتخاب سليمان رئيسا للبلاد وفقا لما نصت عليه اتفاقية الدوحة. واجل هذا التصويت 19 مرة بسبب الازمة.

وتدعو الاتفاقية ايضا الى تشكيل حكومة وحدة وطنية تتمتع فيها المعارضة بحق النقض/الفيتو/ وقانون جديد للانتخابات العامة التي تجري في 2009.

وتهدف الاتفاقية الى نزع فتيل صراع أجج التوترات الطائفية واصاب الحكومة والمؤسسات الدستورية بالشلل وادى الى تعثر الاقتصاد.

ولم يجتمع البرلمان منذ اكثر من عام ونصف لم تعمل فيها حكومة رئيس الوزراء اللبناني فؤاد السنيورة على نحو يذكر. وادت جولات من اعمال العنف الى سقوط عشرات القتلى واحياء ذكريات الحرب الاهلية التي دارت رحاها فيما بين عامي 1975 و1990 .

وسيحضر تصويت يوم الاحد امير قطر الشيخ حمد بن خليفة ال ثاني ورئيس وزرائها الشيخ حمد بن جاسم بن جبر ال ثاني وهما القوة المحركة وراء اتفاقية الدوحة ومجموعة من وزراء الخارجية الاجانب من بينهم وزيرا خارجية سوريا والسعودية بالاضافة الى فرنسا وتركيا وايران.

وتؤيد السعودية وفرنسا الحكومة في حين تؤيد ايران وسوريا المعارضة. ومن غير المتوقع حضور اي مسؤول من الادارة الامريكية الجلسة.

وينص نظام اقتسام السلطة المعقد في لبنان على ضرورة ان يكون رئيس البلاد دائما مسيحيا مارونيا ورئيس الوزراء مسلما سنيا ورئيس البرلمان شيعيا.

وسيشغل سليمان منصبا كان يشغله حتى نوفمبر تشرين الثاني اميل لحود وهو حليف لدمشق اعتبره معارضوه دمية في يد سوريا.

وعين سليمان قائدا للجيش في عام 1998 عندما كانت سوريا تهيمن على لبنان.

ونسق سليمان عن كثب مع القوات السورية قبل انسحابها من لبنان في عام 2005 تحت ضغوط لبنانية ودولية اثارها اغتيال رئيس الوزراء اللبناني السابق رفيق الحريري.

وكرئيس للبنان سيتعين عليه مواجهة عدد من القضايا المثيرة للانقسام من بينها قرار لمجلس الامن الدولي يدعو الى نزع سلاح جميع الميليشيات في لبنان وهو مطلب يؤيده خصوم حزب الله في لبنان.

ولكن مهمته الاولى ستكون تعيين رئيس وزراء جديد وتنسيق تشكيل الحكومة الجديدة معه. ويعد سعد الحريري زعيم الاغلبية البرلمانية الشخصية الاوفر حظا لتولي هذا المنصب.

وعلت صورة سليمان كشخصية وطنية خلال المعارك التي استمرت 15 أسبوعا بين الجيش واسلاميين متشددين يستلهمون نهج تنظيم القاعدة في مخيم نهر البارد للاجئين الفلسطينيين في شمال لبنان قبل نحو عام.

والتف اللبنانيون حول الجيش خلال حملته ضد المتشددين التي قتل خلالها أكثر من 420 شخصا بينهم 168 جنديا قبل أن يتمكن الجيش من القضاء على التمرد.

ويجيد سليمان اللغتين الانجليزية والفرنسية وهو متزوج وله ثلاثة أولاد.

وتخرج سليمان في الاكاديمية العسكرية في عام 1970 ويحمل اجازة في العلوم السياسية والادارية من الجامعة اللبنانية. وولد سليمان في قرية عمشيت ذات الاغلبية المسيحية.
رويترز [/ALIGN]

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

سودافاكس