كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

لا يوجد ما يوحي بان هناك بطولة للمحليين في السودان



شارك الموضوع :

[ALIGN=CENTER]لا يوجد ما يوحي بان هناك بطولة للمحليين في السودان[/ALIGN]
تعقد اجتماعات اللجنة العليا واللجان الفرعية لبطولة امم افريقيا للمحليين ولا تخلو الاجهزة الاعلامية المشاهدة والمسموعة والمقروءة من افادات حول الاستعدادات وقيام البطولة، ولكن من ناحية الاعلان والدعاية للبطولة سواء عبر الاجهزة المشاهدة والمسموعة او المقروءة.. ولا حتي من خلال اللوحات والطرق الاساسية لا توجد اية لوحة اعلانية توحي او تؤكد بان هناك بطولة لامم افريقيا للمحليين ستقام في السودان!!

< ومع كل يوم يمر ويعلن عن وصول وفود سواء للقرعة او معاينة الاستادات فانه لا شيء يمكن ان يحسس هؤلاء بان هناك بطولة في السودان.< برغم علمنا ان الشركة الراعية تخصص في مثل هذه المناسبات ما لا يقل عن اثنين مليون دولار للاتحادات التي تنظم البطولة.< يمكن ان نجد العذر لو كانت البطولة ستقام بعد عامين او ثلاثة ولكن ما بالكم والبطولة لم يبق لها سوي اربعة شهور فقط.< ما هو شكل الملاعب والاستادات والفنادق والملاعب الرديفة للتمارين؟؟< علينا ان ناخذ من تجارب الاخرين.< الان في قطر وقبل 12 عاما من الموعد المحدد لكاس العالم 2022 فان غالبية الملاعب شبه جاهزة والشعارات واللوحات والطرقات والاعلانات عبر الصحف والقنوات عن هذه البطولة يوحي لك بان قطر ستنظمها غدا وليس المقصود مجرد ترويج للترشح من بين العديد من الدول للظفر بها.< ودونكم اللقاءات والدعوات التي تتم للاداريين والاعلاميين من كافة انحاء العالم والعديد من الشخصيات من اجل الترويج عبر لقاءات وندوات ويكفي ما اقيم من مباريات علي مستوي العالم، ودية شهدنا البرازيل وانجلترا وغيرها ويوم 17 نوفمبر الجاري تلعب البرازيل والارجنتين.. وقبل فترة حضر زين الدين زيدان النجم العالمي للترويج لملف الترشيح.< يحدث كل ذلك ونحن في الاطار الافريقي ولبطولة المحليين نعجز عن كل ذلك..حتى استدعاء فرق أو منتخبات افريقية للتبارى وديا مع منتخبنا للترويج لهذا التنظيم نفتقدها..< اشعرونا بالاحساس بأهمية وقيمة البطولة بالصرف عليها والترويج لها.وبعدها من خلال المنافسة يمكن ان نقول لكل حدث حديث.. والتحدي الاكبر بعدها كيف يتقدم منتخبنا في البطولة حتى نضمن نجاحها. وان كان اختصارها على معظم المنتخبات الافريقية في وجود ثلاثة منتخبات عربية فقط بما فيها السودان يقلل من اهميتها على المستوى القومي خاصة بعد غياب منتخبات في مستوى المنتخب المصري والمغربي والليبي.. والتي تستأثر معظم دولها بالناحية الاعلامية.< يمكن ان نجد بعض العذر لاتحادنا ولجانه اذا كان القادمون من الخارج يشاهدون لوحات شعير شامبيون على اساس انها ترويج للبطولة وهنا يجب ان نشكر مجموعة معاوية البرير على هذا الانتشار والترويج المجاني للبطولة المجهولة.٭ لحن الختام< سوء التحكيم ليس على المستوى المحلي فقط. فقد شاهدنا في كبرى البطولات الافريقية للاندية الابطال اهدافا باليد وعلى عينك يا تاجر.وعلي مستوي ابطال الأندية الاوربية اهداف من حالات تسلل مكشوفة. ولكن مع كل هذا لن نكل او نمل ونحن نناشد لجنة الحكام باختيار الأفضل والتركيز على تصحيح الاخطاء واعطاء كل ذي حق حقه.. ماذنب اتحاد مدني اذا تعرض لهزة او سقط من الممتاز اذا كان هدف صحيح يلغيه حكم المباراة بدون اي مبررات.. كرة عائدة للمهاجم من حارس المرمى عالجها في الشباك وكان اقرب للمرمى لاعبون من الخصم.وماذنب بعض الفرق اذا كان بعض الحكام يسامحون ويسمحون لمثيري الشغب والفوضى والاعتداء (بالبونية) وعلى عينك يا تاجر داخل الميدان دون اشهار كروت.< الدوري بالنسبة للامل عطبرة انتهى بالتعادل مع الهلال واستقرار الفريق في الممتاز.< سقوط اي فريق عريق من الممتاز ليس بالامر المزعج اذا كانت لادارة هذا الفريق العزيمة للعودة من جديد.< الامر الأكثر ايـذاءا غياب مدينة مثل كسلا في الموسم القادم عن الممتاز.. كسلا التي تمتاز باجمل استاد تطل من خلاله الجبال والمناظر الجميلة خاصة في الخريف والفيضانات.< لفة التأهيلي تقول ان الفريقين المتأهلين واحد من اهلي شندي أو حي العرب حلفا.. والاخر من النسور الخرطوم او الشمالي عطبرة.. التكهنات والترشيحات تشير لصعود اهلي شندي والنسور الخرطوم.. مع منافسة شرسة من الشمالي عطبرة ثم حي العرب حلفا بعد وداع التاكا الكسلاوي.< مشكلة اهلي مدني حتى ولو فاز على الميرغني الكسلاوي فان مصيره معلق على اقدام الاخرين.. عرقلة الموردة للاتحاد أو عرقلة هلال الساحل لاهلي الخرطوم.... الاخطر في العملية ان الموردة وهلال الساحل بعد الثبات يلعبان بدون دوافع عكس الاتحاد واهلي الخرطوم فان دوافعهما اكبر وأشمل واعمق.. البقاء ولا شئ غير البقاء في الممتاز!!< نخشى ان ينشغل اهلي مدني بهاتين المباراتين وينسى الميرغني!!< يحل بين ظهرانينا هذه الايام الدكتور كابتن محمد حسين كسلا قادما من الامارات في اجازة قصيرة..وبالأمس ومن خلال فضائية قوون اطل عبر برنامج طب الملاعب وقدم افادات مهمة جداً..والتحية لدكتور وليد صاحب المجهود الكبير في هذه الاستضافة ومرحبا كابتن كسلا والذي سيكون معه حوار شامل ومطول عبر فضائية قوون يجمع بين الكفر والوتر من خلال العيد.لقاء كل يوم - صحيفة قوون - 6/11/2010م ramadan9910@yahoo.com

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

سودافاكس