كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

قوات عراقية تتحرك لـ”حفظ الأمن” على الحدود مع سوريا


شارك الموضوع :

ذكر مراسل قناة “العربية” في العراق السبت 1-11-2008 أن قوات عراقية تحركت باتجاه الحدود مع سوريا لسد الفراغ الأمني الذي أحدثه قرار دمشق بتخفيض عدد القوات السورية على الحدود مع العراق.

واتخذت القوات العراقية مواقع لها على الحدود من أجل تعزيز الرقابة على طول الحدود التي تمتد إلى أكثر من 650 كيلومترا، ويأتي هذا التطور بعد أن أبلغت سوريا الجانب العراقي أنها قررت قطع الاتصالات بين الجانبين وتعليق جميع اللقاءات والاجتماعات الثنائية في قضايا التعاون الأمني والاقتصادي.

من جانب آخر، قالت القوات المتعددة الجنسيات في العراق إن القوات العراقية اعتقلت شخصًا اعترف بكونه “مفتي دولة العراق الإسلامية” خلال عملية نفذتها في العاصمة بغداد.

وأضافت القوات المتعددة الجنسيات، في بيان أصدرته وتلقت وكالة (أصوات العراق) نسخة منه، “إن قوة تابعة للواء التدخل الوطني السريع قامت أمس الجمعة باعتقال شخص اعترف بأنه يحمل صفة مفتي فيما يسمى بـ(دولة العراق الإسلامية) خلال عملية أمنية نفذتها في العاصمة بغداد”.

وأضاف البيان “أن المعتقل بكونه المفتي يصدر الأوامر العسكرية لعناصر الدولة الإسلامية في منطقة المنصور ببغداد، فضلا عن قيامه بنقل الأسلحة وزرع العبوات الناسفة لمهاجمة العراقيين وقوات التحالف، بالإضافة إلى المواطنين المحليين”.

ولم يذكر البيان المزيد من التفاصيل حول عملية الاعتقال.

يذكر أن “دولة العراق الاسلامية” هي ائتلاف من تنظيمات دينية متطرفة أعلنت عن نفسها عام 2006 وعن موالاتها لتنظيم القاعدة، وينشط أعضاؤها في المحافظات الشمالية والوسطى وأجزاء من العاصمة بغداد.

تعليقات حول الموضوع

——————————————————————————–
1 – اجتياح سوري وشيك على لبنان قريبا
ابو احمد كردي سوري وافتخر |01/11/2008 م، 10:23 صباحاً (السعودية) 07:23 صباحاً (جرينتش)
سورية تخطط للقيام بعملية عسكرية خاطفة داخل طرابلس على غرار حرب الروس في جورجيا وتبقى هناك لحماية امنها القومي وتعتقل خلالها كل هؤلاء الارهابين وتعود بهم إلى سوريا لتضعهم في السجن إن الجيش السوري المنتشر على الحدود وضع خطة مع الجيش اللبناني في ملاحقة الإرهابيين داخل لبنان وهي نفس الإستراتيجية التركية في ملاحقة حزب الكاوالكردي داخل العراق وان الغارة الأمريكية على البوكمال كانت رسالة لسوريا هدفها ابلاغ دمشق بعدم القيام عملية اجتياح للاراضي اللبنانية فسوريا تدرس وتخطط للاجتياح لأن الغارة الأمريكية على البوكمال فتحت الأبواب لاجتياح سوري للبنان واعطت الذرائع

——————————————————————————–
2 – قوات العملاء
محمد عمر بن عمر باعمر|01/11/2008 م، 10:25 صباحاً (السعودية) 07:25 صباحاً (جرينتش)
يطلق على القوات العراقيه الحاليه قوات العملاء لانه استباحه الدم العراقي والسوري وهي التي تقد المساعدات للقوات الامريكيه للاعتداء على الجيران وهي التي تلعب الامن فمن اين يرتاح بال العراقين منهولاء الخونه

——————————————————————————–
3 – مايفيدكم ياحكومة العراق حكومة كسرى
عراقي|01/11/2008 م، 10:31 صباحاً (السعودية) 07:31 صباحاً (جرينتش)
لو شو تعملوا تبقوا احفاد كسرة

——————————————————————————–
4 –
|01/11/2008 م، 10:37 صباحاً (السعودية) 07:37 صباحاً (جرينتش)
يبدوا أن القيادة السورية اختارت هذا القرار بسرعه وبتسرع… حيث أن أمن سوريا من أمن العراق ماذا لو دخل الأرهابيون التكفيريون إلى سوريا… وثانيا نتمنى على سوريا أن لا تقع في الفخ الأميركي …

——————————————————————————–
5 – ولعت
شاهنشاه|01/11/2008 م، 10:39 صباحاً (السعودية) 07:39 صباحاً (جرينتش)
كان المفروض من القوات العراقيه ان تحمي حدودها من الجبهه الايرانيه والايرانيين هم من يعبث بامن العراق بزيادة الفتنه الطائفيه و الايرانيين كل يوم يدخلون الاراضي العراقيه صباحا ومساء دون حسيب ولا رقيب وكأن العراق اصبح جزا من الاراضي الايرانيه او حاميه ايرانيه

——————————————————————————–
6 – جيش العراق فى ظل الاحتلال ها ها ها
جمعه عبدالله|01/11/2008 م، 10:41 صباحاً (السعودية) 07:41 صباحاً (جرينتش)
نعم اى جيش هذا الذى يحمى الحدود وهو غير قادر على حماية نفسة من مغاوير المقاومة العراقية الباسلة المسؤولين العراقين يحميهم جيش الاحتلال الامريكى وليس الجيش المسمى عراقى لانهم غير قادرون على حماية انفسهم والجيش الامريكى يحمية المرتزقة من كل انحاء العالم وراتب الفرد فيهم 1000دوالار فى اليوم الواحد تحية الى الاحرار والشرفاء من العراقين وقربت ايام بوش على النهاية وطبعا فشل بوش فى محاربة الارهاب بلادن حى يرزق هو والظواهرى والملا عمر يصلون ويجلون فى جبال تورا بورا وحميهم رب العالمين

العربية

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

سودافاكس