كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

الهلال يسارع الخطي لاشرس معارك ابطال افريقيا



شارك الموضوع :

[JUSTIFY]

الهلال يسارع الخطي لاشرس معارك ابطال افريقيا

اكتمال شفاء المصابين يشعل صراع الدخول في التشكيلة الاساسية
الخيارات مفتوحة في الارتكاز وازدحام في خط المقدمة
نتفق مع اسد الهلال بعدم الالتفات لتصريحات مدرب المريخ
المريخ يعلم جيدا دوافع ومواقف الامل المشهودة من قبل
البدري فشل فشلا ذريعا في قراءة الملعب والتبديلات
الوصول لشباك الحضري اصبح امرا يسيرا
سيناريو الهلال قد يعجل برحيل الحضري من المريخ
الهلال يجب ان لا ينشغل بالغيابات في صفوف القطن
همتك معانا يا بلدوزر ويا اسامة التعايشة ويا اولاقو في لقاء الجبال
< يسارع الهلال جهاز فني ولاعبين ومسئولين بخطي لاكمال الجاهزية بتمارين وتحضيرات متنوعة ومختلفة وكذلك يتسابق اللاعبون في ما بينهم لنيل شرف دخول التشكيلة الاساسية بعد المنافسة القوية والشرسة بينهم وبعد اكتمال شفاء المصابين وعودتهم وقد تجلي ذلك في بروفتي الشباب التنزاني الاخيرتين. < في حراسة المرمي التنافس علي اشده بين الحارس الواعد والقادم بقوة جمعة جنارو والعائد من الاصابة وصاحب الخبرة الكبيرة المعز محجوب وهذا الامر يجعلنا ان نقول بان ميشو لن يستطيع بمن سيبدأ به لقاء القطن وفي خط الدفاع الصراع يشتد ايضا بين ديمبا الذي سيلعب بجواره مساوي العائد بقوة ويمتد الصراع لطرفي الملعب بعودة خليفة من الاصابة وتالق تاج الدين ابراهيم وكذلك عودة عبد اللطيف بوي من الايقاف بجانب امير ربيع الذي اثبت كفاءته رغم حداثة تجربته وفي خط الوسط ومنطقة المناورة والبناء الخيارات مفتوحة في الارتكاز اكثر من لاعب جالس المعلم عمر بخيت وبجواره اما علاء الدين فييرا او اتير توماس وفي وجود صاحب التمريرات القاتلة والذكية البرنس هيثم مصطفي وغالبا ما سيكون بجوار هؤلاء الايفواري ابراهيما توريه او الغزال مهند الطاهر. < في المقدمة ايضا الخيارات مطروحة سادومبا صاحب الاهداف القاتلة وهداف البطولة والكاميروني اوتوبونج المتوهج هذه الايام بجانب النفاثة بكري المدينة. < هذا الوضع يدفعنا للاطمئنان علي الفرقة الزرقاء قبل مواجهة القطن الكاميروني في الجولة الثالثة والمهمة. < نتفق مع كابتن فوزي المرضي بان الهلال مشغول هذه الايام ومهتم كثيرا باكبر منافسة في القارة وهي دوري ابطال افريقيا ولن يلتفت لتصريحات مدرب المريخ حسام البدري فانما يحدث في منافسة الدوري الممتاز من حراك للاندية الاخري غير اندية القمة يصب في اشتعال المنافسة ومسالة تحفيز الاندية او غيرها امر عادي ولم يقصر فيه المريخ في المواسم السابقة. < صراع المريخ وفهود الشمال جاء نتيجة طبيعية لمواقف مشهودة في الصراع بينهما من قبل وكلنا يذكر لقاءات الفريقين السابقة التي شهدت تنافسا وصراعا مثيرا واخرها لقاء بورتسودان. < لاعبو المريخ كان لهم الدور الكبير في تحقيق الفوز الكبير ولولا دفاع الامل الذي لم يستطع ويتمكن من المحافظة علي التعادل في الزمن القاتل فكانت هدية الفوز للمريخ في زمن صعب من عمر المباراة. < وصول الامل لشباك الحضري بعد تاخرهم مرتين فان هذا الوضع يؤكد بجلاء فشل مدرب المريخ حسام البدري فشلا ذريعا حيث لم يحسن قراءة الملعب خاصة في التبديلات التي اجراها وهذا ما لم يحدث في تاريخ المريخ في القريب العاجل. < المواقع المصرية تحدثت عن ثلاثة سيناريوهات قد تدفع حارس المريخ عصام الحضري للاعتزال اولا صعوبة انتقاله لفريق المقاصة والمبلغ الكبير الذي طالب به المريخ نظير اطلاق سراحه بجانب قلقه وعدم استقراره بالاندية التي يلعب بها ونحن نقول ان هناك سيناريو رابع وهو استمراريته بالدوري السوداني حتي نهاية الموسم امر صعب وذلك عندما يواجه الهلال فان الوصول لشباكه اصبح امرا يسيرا وسهلا. < وبمناسبة الحضري عندما اعدت سؤالا سابقا طرحته عبر هذه الزاوية والذي يقول : كم هدفا ولجت شباك عصام الحضري خلال مباريات الدوري الممتاز؟؟ رد علي احدهم قائلا قبل لقاء الامل ام بعده؟؟ [B]لحن الختام[/B] < ارجو ان لا يهتم الهلال بخطاب الكاف والذي جاء علي ضوئه ايقاف اثنين من نجوم القطن الكاميروني. < الهلال مطالب بوضع نصب عينيه علي هذا الفريق الشاب الصعب المراس الذي يعلق امالا عريضة للقاء ام درمان وهو نهائى مبكر والهلال مطالب فيه بتحقيق الفوز تحسبا لاي مفاجآت قد تحدث بالمجموعة. < وكذلك يجب ان يركز الهلال ويهتم كثيرا بمباراة اينمبا والرجاء البيضاوي . < المدرب السابق ونجم الكرة المصرية والمحلل الرياضي المعروف مصطفي يونس وصل البلاد في زيارة خاطفة ورغم مهاتفته لقوون الا انه لم يفصح عن اسبابها ويبدو انها زيارة خاصة جدا وعلي العموم مرحبا بالكوتش مصطفي يونس في بلده الثاني السودان. < جولة ابطال افريقيا الثالثة حتي علي مستوي المجموعة الاخري فان التنافس مشتد رغم ان التكهنات تصب لصالح الترجي التونسي والوداد المغربي لكن في اعتقادنا ان الاهلي المصري يؤكد دائما ان فرصته اكبر للوصول للمربع الذهبي وذلك للخبرة الكبيرة التي يتمتع بها لاعبوه. < وصول الامل لشباك الحضري مرتين في لقاء بورتسودان الاخير يؤكد العلة التي يعاني منها دفاع المريخ ويؤكد ان الحضري ليس بالحارس الذي يمكن ان يحافظ علي شباكه طوال زمن المباراة. < المباريات المتبقية للمريخ تضم انديتها هدافين من الطراز الفريد حتي علي مستوي النيل الحصاحيصا الذي يعتبره البعض حملا وديعا عندما يواجه المريخ. < همتك معانا يا بلدوزر ويا اسامة التعايشة ويا جيمي اولاقو في لقاء الجبال. [/JUSTIFY][/SIZE]رمضان أحمد السيد لقاء كل يوم - صحيفة قوون - [email]ramadan9910@yahoo.com[/email]

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

سودافاكس