كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

احتجاز «100» عربة بسنار بتهمة تهريب بضائع للجنوب


شارك الموضوع :
[JUSTIFY] احتجزت سلطات ولاية سنار اكثر من 100 عربة محملة ببضائع وسلع بعشرات الملايين بدعوى أنها مهربة لدولة جنوب السودان ،بينما تظلم ملاك العربات، ودفعوا بمذكرة لرئاسة الجمهورية والبرلمان مطالبين عبرها باسترداد ممتلكاتهم وتعويضهم عن ما لحق بهم من أضرار، ووعد البرلمان بالتحقيق في القضية ومتابعتها مع السلطات المختصة .
وقال احد ملاك العربات التوم الشيخ للصحفيين قبل تسليم مذكرة لرئيس لجنة التشريع والعدل بالبرلمان، امس أن السلطات المختصة بولاية سنار احتجزت قبل 6 اشهر اكثر من 100 عربة محملة ببضائع وسلع بجنوب سنار لاعتقادها أنها مهربة إلى دولة الجنوب، وأشار إلى أن كل عربة تحمل سلعا تتراوح قيمتها بين 60-70 مليون جنيه،موضحا أن العربات لم تعبر إلى المناطق الحدودية مع دولة الجنوب وإنما كانت متجهة إلى جنوب سنار على أن تعود محملة من هناك بالمواشي، وقال أن البضائع التي تم احتجازها لم تسدد قيمتها لأنها أخذت(بالدين) من التجار، وأضاف أن احتجاز البضائع أوقف حال التجار والمزارعين وشل حركتهم وأعجزهم عن دفع حق المدارس «لأنها تشكل مصدر رزق اكثر من ألف اسره.
وأشار التوم إلى أن السلطات احتجزت العربات واعتقلت السائقين ألا أنها افرجت عنهم بعد 24 ساعة، وابدي التوم تخوفه من صحة المعلومات التي تفيد بأن السلطات باعت بضائعهم في الأسواق صبيحة اليوم الثاني، وقال «لا لمينا في القروش ولا البضاعة» واردف لم نترك بابا لم نطرقه فقد دفعنا بمناشدة للنائب الأول لرئيس الجمهورية علي عثمان محمد طه» ألا أننا لا ندري هل استلمها أم لا؟» ،كما راجعنا السلطات بولاية سنار ولم نجد غير الوعود المتكررة.
من جانبه، وعد رئيس لجنة التشريع والعدل، الفاضل حاج سليمان، ملاك العربات المتحجزة بمراجعة السلطات المعنية والتقصي حول ملابسات الحادثة. وأوضح أن التبادل التجاري مع الجنوب في ذلك الوقت كان بمثابة جريمة يعاقب عليها القانون قبل توقيع مصفوفة التعاون بين البلدين .

صحيفة الصحافة [/JUSTIFY]

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

سودافاكس