كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

اليوم تخلع السلطة ملابس النوم القديمة وترتدي ملابس نوم في هيئة حكومة جديدة وتدعونا لليلة حمراء



شارك الموضوع :

في حاجة اسمها التعايش مع الأزمات، زي مثلا تتعود تنام بجوار شخص بشخر او بعمل اي حاجة دون ان يكون مثيرا للاشمئزاز، والحال نفسه أوقعته أزمة السيولة فإكتفى معظمنا بتكييف ظروفه على الألفي جنيه كحد أعلى للسحب، وبعدها أصبح الموضوع عادي، الخبز نفسه بين خياري الزيادة إلى الانعدام يسهل التعايش معه، مثل أن نفكر في الكسرة، انعدام اسطوانات الغاز يعيدنا للفحم بسهولة، دون أدنى شعور بالتنازل عن استحقاق،

صفوف الوقود افرزت ثقافة وبال طويل وتعابير ساخرة وحياة بأكملها، فأصبحت المشكلة في من يخرب الصف وليس من صنع الصف، قطوعات الكهرباء يمكن أن نستعيض عنها بالضل وفتح البلكونة وشراء بطاريات شحن،

وبذلك نظن أننا انتصرنا على الأزمة، وهو التعايش نفسه مع سلطة لنحو ثلاثين عاما أحببناها وكرهناها وسخرنا منها وتعودنا عليها وانتهينا إلى عبارة (جنا تعرفو ..)

اليوم تخلع السلطة ملابس النوم القديمة وترتدي ملابس نوم في هيئة حكومة جديدة وتدعونا لليلة حمراء، وهى تعلم أننا لا نتأخر عليها، فقد تعودنا على الشرب معا والنوم في حالة خدر على ذات النحو.

بقلم
عزمي عبد الرازق

شارك الموضوع :

8 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1
        musfir

        منتهى السفالة وقلة الادب…… ماهذا يابشر؟؟؟؟؟

        الرد
        1. 1.1
          ابوجنقة

          منتهي الواقعية بس المفروض الشعب هو المفعول به والحكومة هي الفاعلةيعني اغواء واغتصاااااااااااااااااااااب كامل الاركان.

          الرد
      2. 2
        صالح

        عنوان خليع ورقيع مثلك لجذب القراء تافه اكتب شيئا ملموسا وان لم يغير الواقع لعلك تواسي الحزاني ليلة حمراء في حلتك

        الرد
      3. 3
        السناري

        مقال ضعيف طالب الأساس بكتب افضل منو..

        الرد
      4. 4
        Abu Ahmed

        حاولت جاهدا خلق موضوع لعباراتك الأخيرة … وهي عباراتك خادشة للحياء

        الرد
      5. 5
        حسن

        معقول ده صحفي

        الرد
      6. 6
        aymen

        عنوان غير موفق وان كان الكلام في محله اعتقد الكاتب عنده مشكله نفسية في كل مواضيعه لازم ادخل موضوع الجنس

        الرد
      7. 7
        ammar

        صحفي قليل الادب, كلام مخجل ,هل هذا خريج اساس؟

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *