كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

الشيخ يوسف القرضاوي: المذاهب الأربعة وطواف الوداع



شارك الموضوع :

[JUSTIFY]السؤال: إنني لم أستطع تأدية طواف الوداع لكثرة الزحام في ذلك الوقت واستعجال أفراد الحملة للسفر للعودة: هل يعتبر حجي صحيحا؟ وما حكم المذاهب الأربعة في ذلك؟

جواب فضيلة الشيخ القرضاوي:

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه وبعد..

المذاهب مختلفة في هذا، ولكن من المتفق عليه أن طواف الوداع ليس من أركان الحج، ركنا الحج هما طواف الإفاضة وطواف القدوم بالنسبة للعمرة إذا كان متمتعا فهذا ركن من أركان العمرة، لأن العمرة هي الطواف والسعي والحلق أو التقصير، طواف القدوم بالنسبة للعمرة ركن، طواف الإفاضة يوم النحر أو ما بعده وهو الطواف بالبيت العتيق ركن، وأما طواف الوداع فهو إما واجب وإما سنة، والنبي صلى الله عليه وسلم رخص للمرأة الحامل بأن تسافر دون طواف الوداع لأنه ليس أمرا أساسيا، فإذا كان الزحام شديدا، كما في السؤال، فإنه معذور، وحجه صحيح مقبول إن شاء الله.

الشيخ الدكتور يوسف القرضاوي
ت.أ[/JUSTIFY]

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

سودافاكس