النيلين
ضياء الدين بلال

أكاذيب اسفيرية!

لم اتابع قضية صاحب النشر الالكتروني بود مدني الذي اتهم مراسم الولاية بالفساد وتم فتح بلاغ في حقه والقي عليه القبض!
ما يهمني في الموضوع ضرورة وجود مسؤولية قانونية على كل ما ينشر في الاسافير!
صحيح القوانيين موجودة ولكن قلما تفعل.
استسهال اطلاق الاتهامات دون دليل لتشويه السمعة او للاغتيال المعنوي لا يقل فساداً عن أكل أموال الناس بالباطل!
ظللنا نردد:
(لاتفسدوا قضايا الفساد بالاكاذيب)!
بعض مواقع التواصل الاجتماعي لا تكف عن بيع المعلومات المضروبة مجهولة النسب والمصدر.
الفاسدون أحرص الناس على افساد مشروع مكافحة الفساد، واظهاره بثوب الفوضى والعبث الهازل.
الفاسدون أحرص الناس على توسيع دائرة الاشتباه وإحداث حالة زحام توفر لهم ملاذ الاختباء أو ستار للهروب تحت حماية غبار الفوضى حينها يصعب التمييز بين الفاسد والصالح وبين اللصوص والحراس!

3 تعليقات

ِالسوداني 2015/08/17 at 4:41 م

من أين عرفت أنها أكاذيب ؟ أعط الدليل على ذلك ؟ ومثل هذه وأكثر منها متوقع ؟ لماذا قدم إيلا للولاية خلال هذه المدة القصيرة ما قدم ولو رصف الشوارع ونظافة المدينة فقط ؟ أين كان الولاء السابقون ؟ وماذا كان يفعلون ؟ ولماذا تم ذلك خلال هذه الفترة القصيرة من ولايته ؟ فلتخرص أبواق النظام ؟

رد
محمد شريف 2015/08/18 at 11:02 ص

ياخي انت اكبر اكذوبه اعلامية .. تبا لك يا طبَّال

رد
sama 2015/08/18 at 1:58 م

ههههههههههه تلقي الماسك المراسم قريبك قوم لف لو ماكوز بتظهر في شاشه

رد

اترك تعليقا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.