النيلين
منوعات

عرقوبا قومية اثيوبية ذات اصول عربية.. صور

تعتبر قبيلة عرقوبا واحدة من حوالي 80 مجموعات عرقية في إثيوبيا، ويبلغ عددهم حوالي عشرة الالاف و قبيلة العرقوبا او كما يطلق عليهم بالامهرية ارقوبا بالالف نسبة لعدم وجود حرف العين هي احدي القبائل التي تنتمي لقومية الامهرا في شمال اثيوبيا وتقطن هذه القبيلة في مقاطعة ولو وبالاخص في المرتفعات ، وفي مناطق نهر اواش ويتمركزون في مدينة كومبلشا في مقاطعة ولو وفي السابق كانت تعيش هذه القبيلة في الرقعة مابين هرر وتقراي وولو في شمال وشرق اثيوبيا وحسب بعض المصادر لهم تواجد حتي الحدود الجيبوتية الاثيوبية يتمد تواجد عرقوبا على الطريق الذي يمتد من ايفات في شرق شوا في الشمال إلى بالي في الجنوب الشرقي وحتي اقليم هرر بما في ذلك زيلا وبربرة في الصومال.


يرجع اصول العرقوبا الى الاصول العربية وقد هاجروا الى اثيويا في القرن السابع الميلادي من الجزيرة العربية وهم احفاد العرب المسلمين الاوائل والذين هاجروا الى اثيوبيا عقب المضايقات التي وجدوها من القريشينفي مكة عقب ظهور الرسالة الاسلامية ووصلوا لمناطق شمال تقراي بمدينة النجاشي ومنها تحركوا جنوبا ليستقروا في مناطق ولو على المرتفعات واستقروا في مناطق ايفات المعروفة بالمملكة الاسلامية السابقة وجميعهم يتبعون الديانة الاسلامية .
وكلمة عرقوبا باللغة الامهرية تعني (عرب قبا )وهي معناها دخل العرب ويمتلك العرقوببن ثقافة خاصة بهم في كل مناحي الحياة من الاكل والملبس ولديهم لهجة خاصة بهم ويتحدث افراد قبيلة ارقوبا ا لغات اضافية للغتهم الاساسية ، مثل العفرية، والأمهرية ، وأورومو .
ويقوم العرقوبيين بصناعة بيوتهم من الحجارة والاخشاب التي تزخر بها البيئة المحيطة بهم وهذه المنازل تعتبر فريدة من نوعها ولها تصاميم خاصة وتعيش لفترة طويلة ولهم مهارة كبيرة في بناء المنازل الخاصة بهم لصعوب البيئة التي يقطنون فيها .
العيش في المرتفقعات
فضل سكان قبيلة عرقوبا العيش في المرتفعات نسبة لما وجدوه في العصور السابقة من ضغوط ابان الصراعات الداخلية وحكم الاباطرة والملوك وهيمنة الكنيسة الارثوذوكسية مما ادي لتراجعهم وعيشهم في المرتفعات وكانت مجموعة منهم قد تنصروا ومنهم من هرب بدينه وثقافته الي المرتفعات في منطقة ولو بعيدا عن الطرق الرئيسية .
ولدي المراة العرقوبية ادوات زينة جملة ومتعددة تفخر بصناعتها وتصنع يدويا من المواد المحلية ومنها ما يوضع على العنق كالقلادات ومنها مايوضع على اليد والشعر وتسمي (كدوا)
وهو نوع من الزينة تصنع من الفضة وتتميز المراة لدي قبيلة عرقوبا بانها تعمل مع زوجها في كل المهن .
واغلب سكان عرقوبا في مهنة الزراع والرعي والنسيج والصياغة ولديهم حرف اخري مثل التجارة وتهتم المراة باعمال التطريزوحياكة الملابس وتصنع ملابسها لوحدها وتعمل على تزيينها بنفسها ولاتلبس نساء عرقوبا الا من الملابس التي تصنعها المراة بنفسها وتسمي الملابس الشعبية المحلية الصنع البيضاء( برامشو ).


ولايلبس اغلب العرقوبيين الملابس الحديثة بل مازالوا يعتمدون على الصناعة التقليدية ويتميزون بلبس ملابهم المصنوعة محليا .
ويلبس الرجال لدي عرقوبا القرباب او اللبس السواحلي ويستخدمون انواعا من السيوف صغيرة الحجم ويضعون المشط على شعرهم .
وتختلف مراسم الزواج لدي قبيلة عرقوبا عن بقية القبائل الاثيوبية في الشمال عقب اختيار الفتاة من قبل الشاب يتم اخبار الاسرة وتقوم بخطبة الفتاة ولا تتم مراسم الزواج قبل اعداد السكن والادات الخاصة بالزواج .
ان قبيلة عرقوبا من القبائل العربية الاسلامية التي هاجرت لاثيوبيا في القرن السابع الميلادي وتماذجوا مع السكان الاصليين وتزواجوا معهم وكونوا لانفسهم ثقافة خاصة بهم ولهم ارثهم الاسلامي الفريد وكانت لهم ممالك اسلامية فريدة مثل ايفات والتي امتدت علاقتها حتي البحر الاحمر والمحيط الهندي وخليج عدن وذلك حسب بعض المصادر التاريخية .
وتوجد في منطقة عرقوبا الان عدد من الاثار الاسلامية الفريدة التي تعود لفترة ما قبل 200 عام ومها مسجد الشيخ يوسف القديم الذي بني قبل مائتين وخمسين عاما وبني في فترة ثمانية عشرة عاما وهنالك مساجد مازالت تحافظ على هيكلها وطريقة بنائها.
ولعرقوبا حزب يسمي المنظمة الديمقراطية لقومية أرغوبا الآن لهم ممثل واحد في مجلس النواب أنهم يسيطرون على منطقة أرغوبا الخاصة بهم ، وهي منطقة شبه مستقلة حسب النظام الفيدرالي للبلاد.

انور ابراهيم (كاتب اثيوبي )
اديس اببا – اثيوبيا

تعليقات فيسبوك
شارك الموضوع :

8 تعليقات

ابو الزينة 2017/05/17 at 8:07 ص

هلا ومرحبا بالاهل والاحباب

رد
ابو احمد 2017/05/17 at 8:15 ص

شكرا اخي أنور هذا ما يفيد الناس وليس هرجلة البعض

رد
الصريح 2017/05/17 at 8:23 ص

شكرا لك اخونا انور ابراهيم … معلومة جدا مهمة نامل من السلطات الاهتمام بهذه الاقلية وبالذات السلطات السعودية كونهم من احفاد الصحابة الذين هاجروا من مكة الى الحبشة فى بداية الرسالة .

رد
ابو عبدالرحمن 2017/05/17 at 8:45 ص

فعلا معلومة قيمة تستحق عليها الشكر….وفقك الله

رد
عمر على 2017/05/17 at 9:24 ص

مرحبا بأخونا أنور و جميع الأخوة الأثيبويين و الإرترتين فنحن شعبأ واحد و بالله خلوصنا من الكتابة عن مصر و المصرين فهم لا يشبهوننا في شيى و لا يجمعنا معهم سواء أننا نتحدث اللغة العربية فقط أما الأثيوبيون فهم نحن و نحن هم ففكل شيء مشترك بيننا الشكل و العادات والأخلاق و الفنون و … و … الخ الأ أنهم لا يتحدثون باللغة العربيه و لولا اللغة لم عرف الأثيوبي و الإريتري من السوداني

رد
الزين الرزيقي 2017/05/17 at 12:38 م

شكرا للمعلومة القيمة

رد
محمد 2018/01/06 at 5:18 م

السلام عليكم عليكم ورحمةلله وبركاته
جزاك الله خيرا واحسن اليك يا اخي.
لو زدت عن احوال عرغوبا الان لحسن.

رد
اسامه 2018/08/14 at 3:07 ص

اي والله امي قالتلي نفس الشي
قالت انو جدتها هي من عرقوبا و قالت لها انو اجدادها هاجروا من جنوب مكه إلى الحبشه و جدت امي كانت عايشه في قريه ولاكن كانت شبه مثقفة باللغه العربيه و كانت تكتب القرآن و هذا شي مستحيل بنسبه لأشخاص اتولدوا و كبروا في قريه في اثيوبيا
والله اعلم

رد

اترك تعليقا