التفحيط في شارع النيل .. قصة طريفة للرئيس نميري مع سائق تاكسي



شارك الموضوع :

يحكي سائق تاكسي في عهد الرئيس نميري ، إنه قرر ياخد راحة فإختار شارع النيل ، فركن سيارته علي جنب في شارع النيل و رقد في المقعد الخلفي و رجليه برة العربية ، فجأة حس بعصاية بتنكز رجليه رفع رأسه لقي الرئيس نميري في وشه ، كان راجع من القصر تجاه سكنه ولما شاف التاكسي المركون نزل ليه ، سواق التاكسي إتخلع ، نميري قال ليه . يا زول ها ده شارع القصر الجمهوري ، وكل ضيوف البلد بجوا بي جاي ، مالك مادي كرعينك ديل هنا ، أمشي شوفلك مكان تاني ، سواق التاكسي ثوان دور عربيته و غادر المكان ، و هو لا زال مخلوع ، أجل إنه عهد هيبة الدولة ، وعهد هيبة شارع القصر الجمهوري ، ذهب نميري وإستلم الشارع ناس ، التفحيط وآخرين .

بقلم
صلاح عوض شريف

شارك الموضوع :

2 التعليقات

      1. 1
        الربيع

        اولاد الكيزان الحرامية
        والعربات عربات حرامية

        الرد
      2. 2
        وليد

        لا حول ولا قوة إلا بالله يا الربيع!!!
        هل كل العربات عربات حرامية وهل كل الذين يقودون عربات هم أولاد كيزان؟؟!!
        لا حول ولا قوة إلا بالله
        إثارة فتنة بصورة إجرامية موجهة لا تبشر بخير.

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.