حوادث شارع الحوادث



شارك الموضوع :

كلنا يعرف (شباب شارع الحوادث) بالخرطوم، شباب يفيض حيوية وعزماً ويجعلك تبصم بالعشرة بان هنالك مستقبلاً باهراً ينتظر هذه البلاد وإنسانها الطيب، يقومون (رغم الظروف العارفنا) بعمل جليل في توفير العلاج للمرضي بأنواعهم من خلال مكتب قاموا (بتوليفه) من (البنابر) والحجارة أمام الحاجة أم قسمة (ست الشاي)، من خلال صفحة قاموا بإنشائها على (الفيسبوك) يستقبلون فيها الحالات وفي ذات الوقت يستقبلون (المتطوعين) الذين يساهمون في علاجها (يعني ما بستلموا قروش)، وقد قاموا بإنشاء غرفة عناية مركزة في مستشفي الأطفال بأمدرمان (من الألف للياء) كلفت الكثير من الجهد والمال قامت بثص شريط إفتتاحها عمتهم (أم قسمة) التي وقفت معهم ورعتهم كلفتة بارعة لتكريمها على وقوفها معهم .

نجي (للجد ) ومناسبة هذا المقال :
أولادنا بكسلا قاموا بعمل مبادرة أسموها (شارع الحواث) تيمناً بمبادرة أخوانهم بالخرطوم وحثاً لإخوانهم في بقية المدن لأن يحذوا حذوهم، ثم سجلوها كمنظمة إنسانية بموفوضية العون الإنساني بتاريخ 22 يونيو 2016 .
• فكر (أولادنا في شارع الحوادث) بكسلا أن يقوموا بإنشاء غرفة عناية مكثفة مكتملة للأطفال بمستشفى كسلا فقاموا بمخاطبة السيد وزير الصحة الولائي الذي رحب بالفكرة في خطابه لهم بتاريخ 17/8/2015 وقام بتخصيص مكان لإقامتها في حرم المستشفى هذا ولم يحدد لهم (ودي خليكم متذكرنها) موعداً لتسليم الغرفة ( ما ملح ساي) !
• بدأ أولادنا في جمع التبرعات النقدية والعينية من جميع أنحاء العالم مستعينين بالوسائط المختلفة وعلاقاتهم الشخصية وسرعان ما بدأت ملامح المشروع تتضح على الأرض.

• بدأ (تماسيح) المتنفذين في محاولات التغول على المشروع وعرقلة سيره (يا فيها يا نطفيها) وقد تم إخطار السيد الوالي ووزير الصحة الولائي ومدير المستشفى بذلك وقد وعدوا جميعا بتذليل الأمر .
• رغم (العترسة) واصلت إدارة المنظمة جهدها حتى إكتملت غرفة العناية المكثفة للأطفال بنسبة 94% ولم تتبق إلا أشياء قليلة تمتلك المنظمة المال الكافي لجعلها 100% !!
• ولأن الإختشوا ماتو .. خاصة في هذا العهد الزاهي النضير .. فقد تفاجأت إدارة المنظمة بتاريخ 14/6/2017 بخطاب من السيد مدير عام المستشفى يخطرهم فيه بالعمل على تسليم المشروع وأيلولته (للحكومة) بحجة أن المشروع (أخد زمن) – شوفتو كيف؟ – وإنو (الحكومة) قادرة على تمويل المبلغ المتبقى !!

• وبالفعل تم إخلاء وطرد (أولادنا) من الموقع (بالبوليس!)
• لم يفق أولادنا من (هول الصدمة) حتى تسلموا خطاباً آخر من مفوضية العمل الإنساني يحمل الرقم (6) بتاريخ 20/6/2017 يخطرهم بحظر وتجميد نشاط المنظمة (ذااااتا) !
السيد والي ولاية كسلا .. السيد وزير الصحة بولاية كسلا .. السيد مدير مستشفى كسلا .. السيد مدير مفوضية العون الإنساني
هل يعقل إنتو أربعة مسؤولين (كبااار عرااض) واحد فيكم يقول الكلام ده غلط مافي؟ لو في واحد فيكم عاوز يتكلم لينا عن المصلحة العامة (والما عارف شنو) نقول ليهو شوف ليك حاجة تانية إتكلم فيها … ده مشروع تطوعي .. إنتو مفروض تنتظروا الأولاد ديل لمن ينتهوا منو عشان يضوقو إحساس النجاح .. إحساس إنو قدموا لبلدهم حاجة نافعة .. عشان ده يكون دافع ليهم يفكروا في مشروعات تاني تخدم مجتمعهم .. مفروض تحفزوهم ولما المشروع يكتمل ويفتتح تسلطوا عليهم الأضواء وتكرموهم عشان أخوانهم يحذوا حذوهم ..

والله الكلام العملتوهو ده غلط ثم غلط … ثم غلط … إنتو (قطاع الشباب) ده بتقدموا ليهم شنووو؟ ما فاكنهم عكس الهواء ؟ طيب ذي أولادنا ديل (رغم الحاصل ليهم ده) عايزين يخدموا البلد … عاوزين تكرهوهم فيهو مااالكم؟ المشروع ده إنتو ما دفعتوا فيهو (تعريفة حمرا) مالكم ومالو؟ بعدين لما يكتمل ح يشيلوهو معاهو بيوتهم وللا ح يسلموكم ليهو؟ بعدين ما يتأخر كان إتأخر ؟ في زول عاوزين يهدوا ليهو (هديه) بيقول الهدية إتأخرت؟ وبعدين (أيه حكاية تحظروهم دي؟) ده (الجزاء بتاعهم؟) .. غايتو عملتوها شينه … شخصياً العبدلله ما شايف أي (تبرير) للعملتوهو ده خاصة من الناحية (الأخلاقية)، الشباب ديل (بدل) الحكومة (تشغلهم) قاموا إشتغلو (شغل الحكومة) مضحين بجهدهم ووقتهم .. بأي (أخلاق) تتم معاملتهم هذه المعاملة ؟ وبأي أخلاق تستحوذون على عرقهم وكفاحهم ونضالهم الذي سكبوهو في هذا المشروع الذي قارب على الإنتهاء ؟
العبد لله بات لا (يستغرش) من تصرفات المسؤولين التي تصب جميعها في أي إتجاه سوي إتجاه مصلحة هذا البلد المنكوب بأمثالهم .. كما أنه لن (يستغرش) إن قام أولادنا هؤلاء بنقل نشاط منظمتهم الإنسانية هذه بعد أن تم حظرها إلى (تل أبيب) !

كسرة:
ننتظر رد السيد (والي كسلا) .. وللا برضو (أضان الحامل) !!
إنتبه : يوجد (واو) جديد

• كسرة ثابتة (جديدة لنج) :
أخبار إجابة رئيس الجهاز القضائي بالخرطوم على (الإستئناف أبو يوم) شنو (و) + و

• كسرة ثابتة (قديمة):أخبار ملف خط هيثرو العند النائب العام شنو؟88 واو – (ليها سبعة سنوات و4 شهور)؟

• كسرة ثابتة (جديدة):
أخبار تنفيذ توجيهات السيد الرئيس بخصوص ملف خط هيثرو شنو؟ 47واو (ليها ثلاث سنوات و حداشر شهر)

ساخر سبيل – الفاتح جبرا
صحيفة الجريدة

شارك الموضوع :

3 التعليقات

      1. 1
        حيدر أحمد محمد علي

        عايزين تساعدوه في حفر قبر أبيه قام دس المحافير

        الرد
      2. 2
        معاذ

        سلام يا استاذ جبره ..
        القصه من فوووووق بايظه ولأنو لا في حساب لا عقاب لا تحقيق يبقي كل مسؤول يتصرف علي كيفو. . يسرق ينهب ويظلم. .
        بعدين البلد كلها جايطه والقوي ياكل الضعيف ..
        المؤمن يا استاذ حتي الأخلاق ضاعت والأخلاق والاعراف لما تضيع عند شعب لن تعود ابدا ابدا حتي وإن صارت بلادنا اغني بلاد العالم. .
        انا ظني انو ربنا اكرم السودان في الازمنه الفاتت أيام حدودنا واباءنا لأنهم كان يتحلوا بالادب والأمان والرجوله والكرم وجمال الاخلاق وكانوا ناس حاره وجمال شيل وأهل محبه ومحنه ..
        أما الزمن ده براك شوفوا

        الرد
      3. 3
        شملول

        يا شيخ الفاتح جبرا، التصرفات الزي دي كتيرة في عهد هؤلاء الغرباء، غرباء اليد واللسان والنسب، هؤلاء لا يمتون لإنسان السودان بصلة، شوفو ليهم وصف تاني غير إنسان السودان.

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.