ألفاظ تجنبها عند الغضب ونهى عنها النبي .. تعرف عليها



شارك الموضوع :

حذر الداعية الإسلامى رمضان عبدالمعز من ترديد مقولة شائعة بين كثير من الناس عند الغضب، وعند الابتلاء والمشاكل.
وقال «عبدالمعز» خلال برنامج «لعلهم يفقهون» المُذاع على فضائية «dmc»، اليوم الأحد، إن الكثيرين يسبون الدهر والزمن، ويرددون مقولة: «زمن ما يعلم بيه إلا ربنا» عندما يغضبون، منوهًا بأن المشكلة ليست في الزمن، فالزمن بريء.
وأضاف أن النبي -صلى الله عليه وسلم – قد نهى عن ذم الدهر وسبه، فقال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: «لا تسبوا الدهر؛ فإن الله هو الدهر»، مشيرًا إلى أننا لدينا عدد من المشاكل فى أنفسنا نحتاج أن نعالجها، وهي ما تجعل كثير منا يردد مقولة : « زمن ما يعلم به إلا ربنا، ويلعن ده زمن، سنة سودة، أو زمن غدار، أو زمن لا يرحم، أو جار عليه الزمان، أو يوم زي الزفت، أو ساعة نحس… وغير ذلك من ألفاظ السب».
وأوضح أنه صدق قول الإمام الشافعى: “نُعيب زماننا والعيب فينا، وما لزماننا عيب سوانا، ونهجو ذا الزمان بغير ذنب، ولو نطق الزمان لنا هجانا، وليس الذئب يأكل لحم ذئب ولكن يأكل بعضنا بعضًا عيانًا”.

مصراوي

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.