النيلين
استشارات و فتاوي

حكم البكاء على الميت

قال الشيخ عويضة عثمان، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، إن البكاء لا يحاسبنا الله عليه سبحانه وتعالى حيث بكى رسول الله صلى الله عليه وسلم على فراق ابنه إبراهيم حيث قال (( إن العين تدمع والقلب يحزن ولا نقول إلا ما يرضى ربنا وإنا بفراقك يا إبراهيم لمحزونون)).

وأضاف عثمان فى إجابته على سؤال « ما حكم البكاء على الميت؟»، أن هناك أمورا لا يملكها الإنسان فدمع العين ينزل وكذلك الحزن ولا يكون الحزن مذموم إلا إذا شغل الإنسان عن الواجب فسيدنا يعقوب عليه السلام ظل حزينا ويبكي على يوسف 40 سنة والدليل على ذلك قوله تعالى { وَابْيَضَّتْ عَيْنَاهُ مِنَ الْحُزْنِ فَهُوَ كَظِيمٌ}.

وتابع ” أن الحزن والبكاء لا يستطيع الإنسان أن يدفعهم بنفسه ولكن يلوم الإنسان إذا ما دفعه الحزن عن ضياع الواجبات”.

صدى البلد

اترك تعليقا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.