النيلين
الطيب مصطفى

من المسؤول عن زيارة ذلك الأمريكي الأحمق؟!

لم اعرف أأضحك أم أبكي عندما قرأت خبر تبرئة المحكمة الامريكية العليا للسودان في قضية تفجير المدمرة كول والتي كانت قد رفعت ضد السودان للمطالبة بتعويض اسر ضحايا ذلك الحادث.
> هل تذكرون تصريحات عضو مجلس النواب الأمريكي الذي زار السودان قبل نحو اسبوعين وصال وجال بين وزرائه ومسؤوليه واستقبل استقبال الفاتحين (وتكبكب) كبارنا عليه وكانه سينزل على السودان وشعبه المن والسلوى؟!
> ذلك الامريكي الاحمق الذي حل ضيفا على حساب السودان بدعوة مدفوعة بالكامل لم يخسر فيها قرشا واحدا كان مما طالب به خلال زيارته ان يقوم السودان بتعويض ضحايا المدمرة كول وكذلك بتعويض ضحايا الارهاب في تفجيرات السفارتين في العاصمة الكينية نيروبي والعاصمة التنزانية دارالسلام!
> لعل الناس قد اطلعوا على الغضبة المضرية لذلك السوداني الامريكي بمعهد هامبتي دمبتي والذي هاجم من انتقدوا زيارة ذلك الامريكي المتطاول والتي روج لها مسبقا باعتبارها زيارة لوفد كبير من نواب الكونجرس لكنها تمخضت عن زيارة لعضو واحد لم يفعل غير الحاق الاذى والوجع بالسودان وشعبه الطيب.
> حتى لو كانت هناك مطالبات مستحقة على السودان كان الاولى ان تقدم عبر القنوات الرسمية مثل السفارة الامريكية في الخرطوم او وزارة الخارحية السودانية او سفارة السودان بواشنطون اما ان يقدمها هذا الضيف الذي يفترض انه دعي لكي يسهم في تحسين العلاقات السودانية الامريكية فهذا مما يدعو الى الدهشة والعجب!
> الى متى نخدع من قبل اولئك الافاكين والمستهبلين؟
الجزولي دفع الله وانتفاضة ابريل1885

> صححني د.الجزولي دفع الله رئيس وزراء الحكومة الانتقالية التي اعقبت انتفاضة رجب ابريل 1985 بعد حكم الرئيس نميري والتي ما كان لها ان تنجح لولا انحياز القوات المسلحة لها بقيادة المشير عبدالرحمن سوار الدهب رحمه الله .. اقول صحح د.الجزولي معلومة كنت قد ذكرت فيها ان التجمع النقابي الذي قاد انتفاضة ابريل 1985 قاده الشيوعيون.
> كنت قد عقدت مقارنة بين ثورة اكتوبر 1964 التي اقصت حكم الفريق ابراهيم عبود وانتفاضة ابريل 1985 فقلت ان الشيوعيين كعادتهم في استخدام الواجهات النقابية التي يعوضون بها ضعفهم الجماهيري ، استخدموا جبهة الهيئات في ثورة اكتوبر والتي سيطروا بها على الحكومة الانتقالية كما وظفوا التجمع النقابي في انتفاضة ابريل على غرار ما يفعلون الآن وهم يستخدمون تجمع المهنيين لقيادة الحراك الجماهيري الحالي بغرض تسخيره في تعظيم كسبهم السياسي.

> بروف الجزولي اتصل بي لينفي ان الشيوعيين استغلوا التجمع النقابي في انتفاضة ابريل 1985 بدليل ان الجزولي كان رئيسا للوزراء في الحكومة الانتقالية التي اعقبت الانتفاضة وكان كل من د.الجزولي ود.حسين ابوصالح قد لعبا دورا محوريا في الحراك الشعبي من خلال نقابة الاطباء التي لعبت دورا بارزا في ذلك الحراك الذي الهب الشارع السوداني واشعل الانتفاضة.
> التاريخ امانة في اعناقنا ينبغي الا نزوره او نطمسه انتصارا لوجهة نظر او تغييبا للحقيقة.
> بيد ان ذلك لا ينفي البتة حقيقة ان الشيوعيين يكررون انفسهم حذو القذة بالقذة فقد كونوا تجمع المهنيين الذي امتطوا به ، من خلال الانتهازية التي يجيدونها ، ظهر الحراك الشعبي الذي انطلق في ديسمبر الماضي بصورة عفوية احتجاجا على ندرة بعض السلع كرغيف الخبز والوقود والسيولة وملؤوا الفراغ السياسي ليقودوا تلك التظاهرات ويوجهونها لتحقيق اجندتهم الامر الذي منح ذلك التجمع شرعية ثورية عملوا على توظيفها لخدمة اجندتهم على غرار ما فعلوا في ثورة اكتوبر 1964 التي تمكنوا خلالها من تكوين الحكومة الانتقالية التي اعقبتها.

زفرات حرى – الطيب مصطفى
صحيفة الإنتباهة

1 تعليق

وددكام 2019/03/31 at 9:06 ص

الأخ / الطيب أولا الأنتفاضة ليس الأطباء فقط بل المصارف والقضاء والمحاميين وأعوذ باالله من كلمة أنا موظف ببنك الخرطوم بمعنى أدق كانت لدينا ثلاث نقابات المركزية و الفرعية ونقابة الظل وكان عملا منظما مع القيادات المذكوره كان المحامى عمر عبدالعاطى هو الذى يقرأ فى المطالب أمام كلية الطب ولما فكوا فينا ببان الكلاب قال أرادوها نارا فأشعلوها نارا لا تخريب بل اضراب حتى النصر الأربعاء ….الخميس ……الجمعه السبت الجيش تضامن معنا وكانت فترة عدم النضج جات الأحزاب وضيعت كلو شىء جميل قال الشيوعين اتقى الله يا أستاذ !!!!!!!!!!!!!!!!!!!

رد

اترك تعليقا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.