عندما يغدر بكم المجلس العسكري وتطالبون الناس بالخروج للدفاع عن حكومة محاصصات لن تجدوا يومها احدا في الشارع



شارك الموضوع :

السلام لا يأتي بمشاركة حملة السلاح في السلطة لو كان السلام يأتي بهذه الطريقة لما استمرت الحرب بعد تعيين مني اركو مناوي مساعد رئيس وابو قردة وزير ومالك عقار والي ودبجو والتجاني السيسي وغيرهم.

السلام الحقيقي يأتي بإزالة مسببات الحرب ومعالجة جذور الازمة عبر مؤتمر دستوري وليس تفاوض محاصصات وترضيات.

كان الاجدى والاكرم للثورة واحتراما للعهد مع الشعب السوداني تشكيل حكومة كفاءات مستقلة ليس مطلوب منها صنع المعجزات وانما تسيير اعمال واسعاف الاقتصاد ومحاسبة القتلة واللصوص واسترداد الثروات المنهوبة وان يتجه احزاب السودان والحركات المسلحة للمؤتمر الدستوري واحلال السلام الدائم والاستعداد للانتخابات.

وعندما يغدر بكم المجلس العسكري وتطالبون الناس بالخروج للدفاع عن حكومة المحاصصات اذا وصلتم هذه المرحلة لن تجدوا يومها احدا في الشارع فالناس لم يخرجوا للشوارع من اجل وضع رئيس حزب او قائد حركة مسلحة على كراسي السلطة ولن يخرجوا حين تتساقطوا منها بسبب صراعاتكم.

Said Eltayb
فيسبوك

شارك الموضوع :

3 التعليقات

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.