النيلين
فيسبوك

سالم الأمين: ستفشل وتسقط اي حكومة تخاف من أفندية الخرطوم

الكلام الحار الما بدوروه كتار

خمسين في المائة من اسباب سقوط حكومة البشير بعد الفساد ، هو دعم الخبز والوقود ، وعجزها عن توفيره لامتناع معظم الدول عن مساعدتها .
هذا الدعم قيمته مليار ونصف دولار حسب ميزانية معتز موسى للعام ٢٠١٩ ، بواقع ٢٥٠ مليون دولار شهريا .!! بالعربي يعني ( ٢٠ مليار جنيه بالجديد ، أو ٢٠ ترليون جنيه بالقديم ). كل شهر

ستفشل وتسقط اي حكومة تخاف من أفندية الخرطوم وسماسرتها المستفيدين من الدعم ….

للأسف المفسدين والمهربين هم أكثر من يستفيد منه ، بتهريب هذه المواد وبيعها في دول الجوار بإسعار مضاعفة ، ويظل المواطن يلهث خلف المواصلات أو في صفوف الخبز …
هذه أكبر تركة للانقاذ في رقبة أي حكومة قادمة . وهي التي تقصم ظهرها أن لم تتعامل معها بشجاعة وبمهنية عالية .

Salim Alamin

2 تعليقان

كندورة 2019/11/15 at 8:17 ص

انت يا زول غبي ولا شنو
رفع الدعم في عينك العايزة قلع دي
عملتك هي الوقعت
اصلا مافي دعم يا موهوم
الشعب هو الداعم الحكومة
بسبب فشل السياسات وعدم استغلال موارد نفط الجنوب زمن الرخاء هو سبب فشل الدولة ككل
ما تجي ناطي كل دقيقة والتانية تقول الدعم الدعم
نرجع لي ايام الضولار بي جنيهين ودا ما بحصل تاني الا يوم القيامة العصر
اديني بلد واحدة فيها العيشة الواحدة بي الف جنيه
نوعيتك دي مفترض ينفوها كوكب المريخ

رد
ود بندة 2019/11/15 at 3:15 م

الوهم دا قايل قروش الدعم دي كثير يمكن الحكومة تعتمد عليها.. هي لا تسمن ولا تغني من جوع لحكومة إرادة رفع الدعم.
بل بالعكس سوف تزيد المعاناه علي المواطن

رد

اترك تعليقا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.