النيلين
اقتصاد وأعمال

غرفة النقل: ربط المواصلات إلكترونياً تجربة فاشلة

انتقد نائب رئيس غرفة النقل والمواصلات، عبداللطيف سيد أحمد، في حديثه لـ(السوداني) ، إجراء ربط المواصلات إلكترونياً بالمرور ومنعها من قطع الخطوط، موضحاً بأنها تجربة فاشلة وتم تدشينها (3) مرات من قبل وفشلت، متسائلاً عن كيفية ربط المواصلات إلكترونياً في الوقت الراهن، بينما لا تتوفر وسائل نقل حيث نجد بأن معظم المركبات تقف “بصف الجاز” ، وتابع ” البجرب المجرب خسران ” .

وقال إن هذه العملية تتم عبر وضع شريحة في المركبة، وتوصيلها بجهاز لمعرفة تنقلها من مكان لآخر، ثم وضع استيكر ليضمن عدم قطع وتداخل الخطوط ، وأضاف: في وقت سابق كان يتم وضع طلاء مختلف بكل محلية للمركبة،

ورهن حل أزمة الجاز بوفرة الوقود والتعرفة المجزية، مشيراً إلى أن (90%) من الهايسات ملاكي غير مرخص بولاية الخرطوم، وتعمل بالخطوط وصارت الهايسات مسيطرة على المواقف، بدلاً عن الحافلات والبصات.

وأوضح رئيس نقابة النقل الوسيط ببحري حسين أبوريم، أن تجربة ربط المركبات إلكترونياً، تتم فقط للشركات الكبرى. وقال إن السودان لم يصل إلى هذه المرحلة، مشيراً إلى عدم نجاح التجربة بسبب انعدام المواصلات بالخرطوم، وأنها صارت يومياً تمضي للأسوأ، متوقعاً عند دخول فصل الصيف ، توقف المركبات الحالية عن الخدمة لأنها صارت “متهالكة”.

الخرطوم ( كوش نيوز)

تعليقات فيسبوك
شارك الموضوع :

اترك تعليقا