النيلين
استشارات و فتاوي

مصطفى حسني .. هناك علامة على حب الله واضحة في هذه المحنة


قال الداعية مصطفى حسني إن من علامات حب الله بعباده أنه سبحانه يغير المعتاد من العبادات إذا تغير المعتاد عندك من الظروف، أي أن الله تعالى يقول لك “متجيش على نفسك”، واستشهد بقوله تعالى: {مَا جَعَلَ عَلَيْكُمْ فِي الدِّينِ مِنْ حَرَجٍ}.

وتابع حسني عبر فيديو تم بثه عبر قناته على موقع يوتيوب أن الله كتب علينا الصلوات الخمس يوميا، ولكن في حال السفر سواء أكان للترفيه أو العمل فقد غير الله فى شريعته ليناسبك حال السفر بإمكانية القصر أو الجمع في الصلاة مراعاة من الله لظروف عباده.

وتابع حسني: ونظرا للحزن الشديد الذي ينتاب الجميع من غلق المساجد وترك صلاة الجمعة والتي أمر المولى عز وجل بعدم تركها، فإن هذه المرة يكون واجبا علينا الالتزام بعدم خرق القرارات الحكومية والتى تراعي المحافظة على النفس، فالله تعالى يلزم الجميع باتباع ذوى الأمر وعدم الالتزام بها من المحرمات، فهنا نجد في المحنة جمال المنحة الربانية والمحبة الإلهية بعباده، لأن الله سبحانه وتعالى ونبيه الكريم أمرنا بالحفاظ على النفس وكذلك الانصياع لقرارات أولي الأمر.

وأضاف الداعية أن من رحمة الله بعباده أن رخص للمريض والمسافر والذي يخشى على نفسه من الصيام تعويض هذه العبادة وقت القدرة التامة عليها، وكذلك الأمر في الزكاة والتي لم يثقل رب العزة على عباده فيها إلا بحد ضئيل جدا مساعدة لذوي الحاجة وطهارة للمال وتحقيقاً لأمر الله تعالى، ويستثنى من هذه العبادة غير القادر عليها.

مصراوي

تعليقات فيسبوك
شارك الموضوع :


اترك تعليقا