النيلين
فيسبوك

قل ما يقوله الناس وإلا حتكون كوز مندس


قل ما يقوله الناس وإلا ح تكون كوز مندس ..
اعزف معهم المعزوفة التي يطلبها المستمعون .. و ارقص على جسد الوطن المسكين رقصة الهياج المجنونة ..ارقص هناك .. خوفاً و طمعاً و تقية ..
كن خائضاً معهم تماما كما يريدون لك أن تكون .. كذب و خاتل و ألوي عنق الحقيقة .. انشر الشائعات و احتفى بالأساطير بكبسة زر ..أدعم المسئول فلان و كن جزءً من حملة ال مع و ال ضد بتطرف مقيت .. لمّع ذلك الوزير و “أردم ” ذلك السياسي واجعل من ذلك عقيدة تؤمن بها دون أدنى تفكير تماماً كإيمانك بالله و اليوم الآخر .. كن صوتاً لغيرك و أهرف بما لا تعرف .. كن أي شخص في هذا الوجود إلا نفسك .. استمت في دفع الأذى و غوائله عن كل فكرة لم تكن انت من صناعها يوماً.. اقرأ التاريخ كما يود لك الآخرون أن تراه .. خذ ما يشاؤون لك من المواقف عن أحداث لم تشهدها و لم تقرأ عنها سطر واحد .. احمل تمر الفكي على رأسك كأي مسترق بائس ولكن تذكر أنه محرم عليك .. لأن القطيع- في عُرف هؤلاء- لا يأكل و إنما يُعلف مثله مثل الأنعام..
اصرخ حينما يراد لك أن تصرخ .. كمم فمك حين يقرر لك هؤلاء أن تصمت .. كن الظل ولا تكن الأصل .. كن الصدى ولا تكن الصوت .. كن هكذا.. مسخاً مشوهاً .. مشحوناً بالعواطف النقيضة.. معبأً بإرتال من الثورة و الرفض ضد كل شئ ممكن ..انفث غضبك على كل شئ .. أعصفه .. احرقه و ساوي به الأرض ..
هم يريدونك هكذا .. يريدونك قرباناً صامتاً .. حتى إذا نجوت من الذبح.. صرت مسترقاً في محفلهم تعبد خنجراً مسموماً و تريق دم الآخرين إنابة عنهم. و إن جهرت بما لا يطربون لسماعه ، غرسوا فيك نصله دون أن يمنحوك صكاً واحداً يواري جسدك في مدافن الغفران ..
ولكن ما لا يعرفه هولاء هو .. أن هذه الثورة أكبر من أن يرثها دعاة محاكم التفتيش الجدد .. وصناع آلهة العجوة من كهنة المعبد الجديد .. لقد كفرنا جميعاً بالمعبد الذي شيدته ٣٠ سنة من البؤس والخداع .. فكيف لنا أن نبني على أنقاضه عرشاً لآلهة من عجوة ..حتى إذا افتضح عنهم ما يليق بالأفلين .. أكلناهم دون أن يطرف لنا جفن ..
ما هكذا تُبنى الأوطان ..
Mohamed AlMustafa Hamid

تعليقات فيسبوك
شارك الموضوع :


اترك تعليقا