استشارات و فتاوي

القيمة الشرعية للمهر والشبكة عند الزواج .. تعرف على رد الإفتاء


ورد إلى دار الإفتاء المصرية، سؤال يقول صاحبه “ما هي القيمة الشرعية للمهر و الشبكة؟ وما معنى مؤخر الصداق؟

وأجاب الشيخ محمود شلبي، أمينى الفتوى بدار الإفتاء المصرية، في البث المباشر لصفحة الدار على فيسبوك، أن مؤخر الصداق والشبكة أجزاء من المهر للزوجة والذي هو حق لكل زوجة.

وأشار إلى أن المهر في هذه الفترة يأخذ ثلاث صور: إما أن تأخذ المرأة أموال مقدمة ، وإما أن يؤخذ على هيئة مال تعطى بعد فترة من الزمن “المؤخر” ويشترى بها الشبكة وتكتب بها قائمة المنقولات، وإما يتم الإتفاق على أن المهر يكون في الشبكة أو المؤخر فقط أو قائمة المنقولات فقط.

اقرأ أيضا: ماذا فعل النبي مع رجل يرغب في الزواج ولا يملك مهرا؟
وأكد أن المهر ليس له حد أقصى لا يصح تجاوزه، فكل ما يخرج من الرجل جائز لزوجته، ولكن لا يجوز المغالاة في المهور إذا كان الزوج غير قادر على المهر الكبير.

وأشار إلى أن المهر يؤخذ من الرجل عند الطلاق أو حدوث وفاة الزوج ويعطى للمرأة ويجوز للزوج ان يعطي زوجته المؤخر وهو على قدي الحياة وأثناء قيام الحياة الزوجية.

صدى البلد

تعليقات فيسبوك


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *