رأي ومقالات

حقيقة أحداث محلية كتم بشمال دارفور .. !!


🔅✍ ورد بالأخبار في الوسائط بأن السلطات بولاية شمال دارفور محلية كتم أطلقت النار والغاز المسيل للدموع وقامت بفض إعتصام فتابرنو وللأسف هذا الخبر أورده إعلاميون من الولاية في إطار الكذب والتضليل وليس صحيحاً ..

فالذي حدث في محلية كتم بولاية شمال دارفور أن هناك تجمهر من إهالي مدينة فتابرنو قاموا بمظاهرات ولديهم مطالب من ضمنها منع وإيقاف إحتكاكات المزارع والرعاة وأرسلت حكومة الولاية وفداً من الولاية برئاسة أمين عام الحكومة وإعضاء وفد لجنة أمن الولاية للإستماع لمشكلة أهالي فتابرنو وحل مشاكلهم ووصلت الوفود بطائرة عمودية وعربات عادية عددها 15 عربة ثلاثة سيارات منها أوباما و أربعة كانت عربات كانت تقف في قسم شرطة محلية كتم بالإضافة إلى ٨ سيارة لاندكروزر بك تأمين الوفد الذي يضم حتي الإعلاميين بالولاية وما أن شاهد الإهالي هذه العربات فقاموا برشقهم بالحجارة والتجمهر حول العربات قبل الإستماع للوفد .. ولم تطلق الشرطة رصاصة واحدة بل تدافع الإهالي وعنفوانهم أدي الي حرق عربات شرطة المحلية وعدد 15 عربة من عربات الوفد القادم من رئاسة الولاية الفاشر ونجي الوفد بأعجوبة ونتمني أن يكون الإعلاميون المرافقون للوفد صادقون في نقل الحدث وهم أنفسهم نجو من الحادث بقدرة قادر وخلصهم إرجلهم .. فالخبر المنتشر حول فض إعتصام ونشر الصور غير صحيح ..
🔅✍ *بقلم الأستاذ .إبراهيم بقال سراج*
✍ *الأحد 12 يوليو 2020م*

تعليقات فيسبوك


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *