اقتصاد وأعمال

مخاطر تُواجه حصاد التمر بالولاية الشمالية


حَذّرَ المدير التنفيذي لجمعية فلاحة ورعاية النخيل السودانية عماد إدريس، من مُهدِّدات ومخاطر تُواجه حصاد محصول نخيل التمر بالولاية الشمالية وجزء من ولاية نهر النيل بسبب غمر المياه لمزارع النخيل وتحوُّل الفيضان غير المتوقع من التروس الدنيا إلى العليا.
وقال عقب عودته من زيارة تفقدية لمُتابعة موقف الحصاد بحسب (سونا) أمس، إنّ المياه أحاطت بمَزارع النخيل والمانجو وأدّى ذلك إلى صُعُوبة ومُعاناة المُنتجين لإنقاذ المحصول مِمّا ينذر بالفشل التام لموسم الحصاد لهذا العام، وأشار إلى التنبيه المُستمر للمُنتجين بامتلاك التقانات الحديثة لمعاملات ما قبل وبعد الحصاد، ونوه لضرورة استخدام (الكيس الواقي) حالياً لحفظ (السبيطة) وحصادها لضمان سلامة المحصول، ولفت إلى ارتفاع التكلفة للحفاظ على التمر من التعرُّض للمياه في ظل ارتفاع الأجور اليومية لعُمّال الحصاد، وناشد الجهات المُختصة بالدولة لمد يد العون للمنتجين لإنقاذ محصول تمر النخيل.

صحيفة الصيحة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *