طب وصحة

غرفة كورنا : الظروف الاقتصادية تتطلب التعايش مع المرض


عقدت الغرفة المركزية المشتركة لطوارئ كورنا بولاية الخرطوم اجتماعا امس برئاسة الطيب الشيخ الامين العام لحكومة ولاية الخرطوم واستمع الاجتماع الى تقرير من مدير عام الصحة بالولاية دكتور الفاتح عثمان أكد من خلاله ان كورنا لاتزال موجودة وان آخر فحص اظهر ان ٦٠٪ من المشتبه فيهم كانت نتيجتهم ايجابية، وقال ان الغالبية من سكان السودان من الشباب لذلك لا تظهر عندهم الاعراض بصورة واضحة.

وأقرّ الاجتماع عددا من التوصيات لرفعها للجنة العليا للطوارئ الصحية أكدت ان الظروف الاقتصادية التي تم تمر بها البلاد تتطلب التعايش مع كورنا حتى ظهور مصل التطعيم مع الالتزام بالاجراءات الصحية وعلى رأسها الالتزام بالكمامات في مواقع خدمات الجمهور والمولات والصيدليات ومراكز الخدمات الصحية مع زيادة اعداد الفحص وزيادة التوعية الاعلامية بخطورة المرض وحث الناس الالتزام بالاشتراطات الصحية كما أمن الاجتماع على ضرورة إعطاء الاولوية في الفحص للمسافرين بغرض العلاج كما اوصى الاجتماع بتقليل عدد ساعات الحظر الصحي.

الخرطوم: شذى الشيخ
صحيفة الجريدة



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *