منوعات

سميرة عبد العزيز تعلق على “شتائم” محمد رمضان.. وسر صمت عامين


حديث الفنانة المصرية سميرة عبد العزيز عن رسالة تحتوي ألفاظ بها إهانة وتجريح، كان قد أرسلها إليها الفنان المصري محمد رمضان عبر الهاتف، قصة تثير الجدل في مصر على وسائل التواصل الاجتماعي. وتطرح هذه القصة (بحسب سكاي نيوز) بعض علامات الاستفهام عن التوقيت، وهل ظهور فيديو بالأغنية الجديدة لرمضان على وسائل التواصل يعتبر رد على ما قالته سميرة، وهل النقابة سيكون لها تصرف آخر غير الاعتذار الذي تقدم به النقيب أشرف زكي للفنانة سميرة عبد العزيز، نقاد يردون على هذه الاستفهامات في تصريحات خاصة مع سكاي نيوز عربية . تريندات قديمة الناقد الفني محمد عبد الرحمن أبدى اندهاشه من الواقعة في تصريحات خاصة لـ”سكاي نيوزعربية” قائلا: “أنا مندهش من ظاهرة تكرار التريندات القديمة وفتحها مرة أخرى في الصحافة المصرية وعلى مواقع التواصل الاجتماعي”. وتابع: “واقعة سميرة عبد العزيز ومحمد رمضان يعود تاريخها لعامين أو أكثر، عندما أعلنت عبر قناة أكسترا نيوز رفضها تقديم دور والدة محمد رمضان في أحد المسلسلات، معللة ذلك بعدم تقبلها فكرة الظهور بوالدة شخص يقدم دور “بلطجي” لأنه لا يليق عليها فنيا، ويبدو أن محمد رمضان أرسل لها رسالة بها عبارات غير لائقة وبالرغم من ذلك هي لم تعلنها إلا اليوم. جبهة مضادة وأضاف عبد الرحمن، أن الوضع أخد أكثر من حجمه لأن الخلاف مرتبط بمحمد رمضان والذي توجد دائما جبهة مضادة له على مواقع التواصل الاجتماعي، تأخذ أي شيء سلبي وتقوم بنشره والتركيز عليه. وأضاف الناقد، نحن إمام مشكلة أخرى، وهي مشكلة مهنية لأن ليس هناك تأكيد على ما صرحت به الفنانة سميرة عبد العزيز، فنحن لا نكذبها ولكن في النهاية هذه رسالة عبر الواتساب، فكان من الأفضل أن تعلن عنها وكان بإمكانها التقدم بشكوى إلى نقابة المهن التمثيلية، ولكنها ابتلعت هذه الرسالة ثم تكلمت عنها مرة أخري الآن في حوار صحفي الأمر الذي أعاد قضية منتهية إلى الوجود مرة أخرى. وبسؤال الناقد عن بعض الأقاويل حول ميعاد طرح محمد رمضان أغنيته الجديدة كنوع من الرد عما أثير، رد قائلا: الأمر مرتبط بخطة إنتاجية ولا يرتبط بأي شكل بما يحدث الآن والخلاف المثار بينه وبين سمير عبد العزيزة، وكان من المقرر طرحها في هذا الوقت من قبل الخلاف، والدليل أن جزء كبير من دخل محمد رمضان وشهرته أصبح بما يقدمه من أغاني عبر اليوتيوب”. حقيقة الرسالة الفنانة سميرة عبد العزيز، بعد تفاعل مواقع التواصل الاجتماعي معها ومطالبة الجمهور بحقها من رمضان، قالت في تصريحات خاصة مع “سكاي نيوز عربية” : رفضت تجسيد دور والدته في أحد المسلسلات فشتمني وتطاول علي. أنا حرة أعمل في تمثيل الدور الذي يعجبني وأرفض ما لا يعجبني، ولن أتخذ أي إجراء قانوني ضده وربنا يوفقه في أعماله”. وعن وصف بعض رواد الصفحات الاجتماعية بأن تصريحاتها ضد رمضان “مبالغ فيها”، قالت: “ليس صحيحا. هو بالفعل شتمني ووصفني بالشحاتة من خلال صفحاته على مواقع التواصل الاجتماعي، لكن ليس على واتساب كما يقول البعض”. موقف النقابة الدكتور أشرف زكى نقيب المهن التمثيلية، اعتذر للفنانة سميرة عبد العزيز عن الإهانة التي تعرضت لها من قبل النجم محمد رمضان، وقال زكى: “إحنا طبعا لسة عارفين باللي حصل لأنها لم تعلن ذلك من قبل”. وشدد نقيب المهن التمثيلية على أن هذا الموقف لن يمر مرور الكرام، مشيراً إلى أن مجلس إدارة النقابة وجموع الفنان المصريين في حالة انزعاج تام من هذا الخبر الذي يمس رمزا كبيرا من رموز الفن في مصر والوطن العربي وهي الفنانة سميرة عبد العزيز. ردود فعل أما محمد رمضان كعادته في التعامل مع كل الأزمات التي يمر بها، يفاجئ الجميع بنشر فيديو جاءت بعض كلمات الأغنية فيه تقول: «مبخافش من التخبيط.. لو فيه كلاكس أعمل مش سامع.. ثابت على وضعي أنا ثابت». ويشار إلى أن نشر مقطع الفيديو يعد التفاعل الأول من رمضان على السوشال ميديا بعد تصريحات الفنانة سميرة عبد العزيز بحقه، والتي كشفت فيها عن تلقيها شتائم وسباب منه، على خلفية رفضها المُشاركة في أحد المسلسلات التي يؤدي بطولتها.

الخرطوم(كوش نيوز )



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *