كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

من أدب المكـاواة



شارك الموضوع :

[JUSTIFY]

من أدب المكـاواة

أظن.. وإن بعض الظن إثم.. ما الظن كلو.. وظانيت ..وباقي لي .. إننا نتعرض لحملة (مكاواة) منظمّة وممولة.. من جهات خارجية.. تعمل على إحباطنا.. ومكاواتنا.. وتستغل ما نمر به من محن في أكل عيشنا.. هذه الحملة بقيادة قنواتنا الفضائية.. ويلاحظ المراقب هذه (المكاواة).. لمّا سلعة غذائية تحصل فيها أزمة.. أو تكون البلاد والعباد بيمرو بمناسبة وهم في قمة الفلس “الأعياد مثلا”.. يعني مثلا جاي علينا عيد الضحية والخرفان.. والأسعار حسي من مليون وتمنمية لحدي اتنين مليون وشوية.. من يوم عيد رمضان أدانا قفاهو.. الواحد بقى يهضرب بالخروف ويصحا مخلوع يشرب ليهو كوز موية ويرجع يرقد.. ما يغمض سمح.. الخروف يجيهو تاني.. وعشان يزيدونا خلعة.. تفتح أي قناة فضائية من قنواتنا تلقى الخرفان حايمة.. وباع باع باع.. واللا يجي وليد واللا بنية شايل مكرفونو يسعل سيد الخرفان “الخروف بي كم”..؟ داك واقف على حيلو وخاتي كراع فوق التانية وعصاتو فوق كتفو “ياتو فيهم؟”.. ياشر مقدم البرنامج على خروف كان بينطح في واحد.. ويقول ليهو” دا يا عمو.. الشرير دا.. أبو قرون دا”.. دا بتلاتة مليون..!! وياشر على واحد راقد ويلوك في خشمو.. “ودا يا عمو.. الحليوة دا؟..” يرد سيد الخرفان وتبدو على وجهه بسمة سخرية”.. دا خروف ضكر يا ولدي.. ما انتاية”.. “ايوا ايوا عارف.. كلو واحد يا عمو”.. يرد سيد الخرفان “عندكم كلو واحد؟ مخير الله.. دا باتنين مليون”.. ويستمر مسلسل (المكاواة) واستهداف المحرومين.. ببرامج التبيخ.. يجينا زول لابس ليهو جردل أبيض في راسو.. ويقعد يشوي ويحمر.. ونحن نعاين ونبلع في ريقنا.. واللا واحدة لو كان في أزمة بصل.. تجيب ليها شوال وتقعد تحش وتحمر.. وتكون لابسة توب سمح.. وراسمة الحنة.. وغويشات كباااااااار اللات ضهب.. تحمر وكل مرا تزح توبها من رقبتها عشان تورينا الشف اللابساهو.. ضهب برضو.. مش قلت ليكم (مكاواة).. وتكون في واحدة مسيكينة شاحدة ليها بصيلة من جارتا وتتفرج.. نان هي تستاهل، هي ذاتا البيخليها تتفرج في برامج التبيخ شنو؟.. والسنة كلها حد ومد حلة عدسها تجقجق..!! تسألها تقول لك التبيخ طاير.. أنا بتفرج في سماحة توب المرا دي!!.. واللا واحد مكوع ويقلب في القنوات من نشرة الجزيرة لبرنامج تبيخ في قناة سودانية.. ياخدلو وقفة ويصفق ايديهو.. حسي حرب العراق دي، الدخلها في التبيخ شنو؟.. يكون مسكين لخبط بين الباشمرقة والباسطرمة.. ومكاواتهم الليامات دي يبقبقو في قزايز الزيت في التبايخ من قناة لي قناة.. شفت برنامج تبيخ.. مرا ممكيجة ومجيهة ونضييييفة.. جابت الجدادة وقطعتها.. وتاورني الحقد الطبقي وقلت في سري”حسي تلقاهو من الجداد حق المزارع النافق داك القاعدين يبيعوهو لينا.. وفتحت قزازة زيت جديدة.. وبق بق بق بق بق.. قعدت تكب في الطوة.. ملت الطوة لي ود عينا.. قلبي حدسني وقال لي اضرب لي ناس القناة ديل وقول لهم “يا جماعة المرا دي قولو ليها.. كفاكي .. كفاكي..كفاكي .. رطل الزيت بخمسة وعشرين جنيه”.!!!

[/JUSTIFY]

الباب البجيب الريح- صحيفة اليوم التالي

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

سودافاكس