كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

خلافات بين علماء دين حول ترشيح نقد في الإنتخابات



شارك الموضوع :

وجه علماء مسلمين إنتقادات حادة لرشيح الأستاذ محمد ابراهيم نقد زعيم الحزب الشيوعي لإنتخابات رئاسة الجمهورية في ابريل القادم. وفيما قال الشيخ ابو زيد محمد حمزة : انه لايجوز ترشيح نقد أكد د. يوسف الكودة رئيس حزب الوسط ، واحد المرشحين الذين انسحبوا من سباق الرئاسة ان لـ(نقد) حقوق وواجبات تمكنه من الترشح للانتخابات . وشن ابو زيد هجوماً عنيفاً على ترشيح رئيس الحزب الشيوعي في انتخابات الرئاسة . قال : اذا ماثبت ان نقد شيوعي فانه ينكر وجود الله كما يشاع عنه. فلذا لايجوز انتخابه ، ولا تنصيبه . وزاد (اذا فاز نقد فان من صوتوا له يكونو آثمين عند الله) معتبراً ان الانتخابات لاترقي لمستوى الشورى ، ولكنها ضرورة لابد منها . وقال الشيخ ابراهيم ابو خليل ، الناطق باسم حزب التحرير الاسلامي : انه لايجوز ترشيح من ينكر وجود الله سبحانه وتعالى ، وزاد (بخلاف الحديث عن نقد اوغيره فان جميع المرشحين ملتزمون بالدستور العلماني . وبالتالي فان نظرتهم واحدة للجميع) وبحسب صحيفة آخر لحظة قال د. يوسف الكودة (انه يجوز ترشيح محمد ابراهيم نقد لانتخابات الرئاسة وان لجميع المواطنين الحق في ممارسة كافة حقوقهم الإنتخابية ).

شارك الموضوع :

5 التعليقات

إنتقل إلى نموذج التعليقات

      1. 1

        الاشكالية التى يعاني منها الوطن والمواطن ليس الدين في حد ذاته إنما المتاجرة بالدين وثمة شيئاً يجب ان نطرحه ماذا قدم لنا رجال الدين في ظل حكمهم للسودان لم نسمع أن رجل دين نصح حاكماً أو قال كلمة حق في وجه سلطان رغم الفساد بين الناس والحكام واستباحة المال العام وتصفية الخصوم السياسيين بشتى الطرق بما فيها التقتيل والتشريد من الوظائف بذريعة الصالح العام واشاعة القبلية بين السودانيين
        اين رجال الدين يا مرآيين اللذين يراؤون ويمنعون قول الحق ليس هناك ما يمنع مواطن من ترشيح نفسه وهذه حقوق دستورية ونقول الى رجال الدين اذا انتوا رجال دين بحق وحقيقة أذهبوا الى المراجع العام واطلبوا منه أن يرد مال المسلمين المهدر واطلبوا من الرئيس أن يترك سياسة فرق تسد ويساوي الجميع في الحقوق السياسية وأن تأخذوا لأولياء الدم من دمه وبعد ذلك نعود الى نقد الذي يؤدي فرائضه في المسجد لنحتكم هذا اصطياد في الماء العكر ولرجال الدين أهدى لهم هذا الحديث الذي يخفونه سراً كما يخفى الكهنة والأحبار سر نبوة محمد عليه افضل الصلاة والسلام(((‏‏عن ‏ ‏أبي حميد الساعدي ‏ ‏قال: ‏
        ‏استعمل رسول الله ‏ صلى الله عليه وسلم ‏‏رجلا من ‏الأسد ‏ ‏يقال له ‏ ابن اللتبية ‏ ‏قال ‏ ‏عمرو ‏ ‏وابن أبي عمر ‏ ‏على الصدقة ‏ ‏فلما قدم قال هذا لكم وهذا لي أهدي لي قال فقام رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏على المنبر فحمد الله وأثنى عليه وقال ‏ ‏ما بال عامل أبعثه فيقول هذا لكم وهذا أهدي لي أفلا قعد في بيت أبيه أو في بيت أمه حتى ينظر أيهدى إليه أم لا والذي نفس ‏ ‏محمد ‏ ‏بيده لا ينال أحد منكم منها شيئا إلا جاء به يوم القيامة يحمله على عنقه بعير له ‏‏رغاء ‏‏أو بقرة لها ‏خوار ‏أو شاة ‏تيعر ‏‏ثم رفع يديه حتى رأينا ‏ عفرتي ‏إبطيه ثم قال اللهم هل بلغت مرتين. ))))

        الرد
      2. 2

        يسلم ايدك يايونس الدكيم . أكثر الله من أمثالك يا رائع . أتمنى أن يشمل الوعى كل أبناء الشعب السودانى لننعم بالحرية والديمقراطية المبرأة من العيوب ..

        الرد
      3. 3

        هولاء الجماعة معروف صراعهم مع الحزب الشيوعي,,,,,,,,,,,,
        يفتون من منطلق هذا الصراع وليس الاستناد علي الدين والشرع,,,,
        ويعلمون بكم دولة تحكم بالنظام الشيوعي وبهاء شعوب مسلمة تمارس حياتها,,
        هولاء اتباع بن لادن لكي ننتبة يفتون علي هواهم,,,,
        الافضل ان يعرفو امر الدعوة جيدآ
        مثلماء يفعل الشيخ الجليل حسن الترابي

        الرد
      4. 4

        بدت الحرب القذره 000 صوتنا لنقد لانو بيعرف الله اكتر من المدعين

        الرد
      5. 5

        هناك فرق بين الحاكم المسلم ولو كان ظالما وبين الحاكم الغير مسلم, فنحن كمسلمين ديننا يحتم علينا اذا اردنا ان نشارك فى الانتخابات ان نختار حاكما مسلما كما يجب على هذا الحاكم المسلم ان يحكم بما انزل الله , فما يذكره الناس عن دستور اوغيره هذا غير ملزم لنا ولا يجب ان نؤمن بهذه الدساتير فكل مسلم دستوره هو القران ..ولنعلم جميعا اذا كان هنالك عيب فى حاكم مسلم ليس معنى ذلك ان نحكم غير المسلم فظلم الحاكم مثلا لاينقص من قيمة الدين فى شئ فالعيب فى الحاكم فقط . واجبنا ان نسعى لتحكيم شرع الله لا ان نبحث عن بديل كافر او شيوعى أو علمانى بحجة الدستور او والديمقراطية و ما شابه ذلك….والسودان دولة مسلمة وكلامى هذا موجه لكل مسلم فقط لكل مسلم.

        *هل نقد مسلم يؤمن بالله حتى يعرفه أكثر من غيره؟
        * هل الشعوب التى تحكم بالنظام الشيوعى تعد شعوبا مسلمة ام ان المسلمين فيها اقلية ؟اذا فليحكم الاسلام فى بلادنا وليمارس الشيوعيون حياة كريمة باخلاق كريمة!
        *ان للدين علماء عارفين ومشايخ اجلاء اما ما يطلق عليهم رجال الدين فهذا ليس فى عرفنا الاسلامى فيمكن ان ينسبو ا هؤلاء إلى الكنيسة وهذا لفظ خاص بهم.

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

    سودافاكس