كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

“شوق الدرويش” و”عازة في هواك”.. الأكثر قراءة على فيس بوك



شارك الموضوع :

[JUSTIFY]

“شوق الدرويش” و”عازة في هواك”.. الأكثر قراءة على فيس بوك

مؤشر وعداد القراءات وبصمات الإعجاب (لايك) في حساب الكاتب على موقع (فيس بوك)، توقف هذا الأسبوع عند مقالين هما “(شوق الدرويش) لـ (زيادة) تنال جائزة نجيب محفوظ، و(عازة في هواك).. عبقرية الخلود”، الأول حقق أكبر نسبة من بصمات الإعجاب في ساعاته الأولى؛ بينما حقق المقال الثاني النسبة الأكبر من التعليقات. نعرض بعضها هنا مع جزء من مباركات الأصدقاء للزميل حمور زيادة بمناسبة فوزه بجائزة نجيب محفوظ للرواية:

“(عازة في هواك).. عبقرية الخلود”:

Azmi Abdallah : خليل بيك فرح.

سارة الجاك: تسمع صوت خليل فرح.. وأصدقاءه.. فوزه وهم يتسامرون في إحدى لياليهم تلك. وتعرف من أين أتت هذه العبقريات.

مها الرشيد: كلام حلو ياخ.. عارف يا منصور أنا لامن اسمعه.. زي البمشي زمن تاني.. وبحس بي سودانيتي.

جعفر جغرافيا سليمان: رائع كلماتك منمقة جاءت صادقة اتجاه الأغنية الرمز والخلود الوطني.. وقد ابليت في التعبير عنها بعبقرية.. كلماتك للمقال كان شاعريا.. التحية لك أخي الكاتب ذي القلم الرفيع.. وفعلا عبقرية الخلود.

:Hatim Alkinani وأداء أبو عركي البخيت أيضاً…

Omer Abu Elhasan Mohammed : بكره بإذن الله لما البلد تطلع من عصر الضلام والانحطاط بتاع بنى كوز, ح نطالب بانو عازه فى هواك تبقى النشيد الوطنى بتاع السودان.. لأنو زي ما قال الصويم, لما تسمعا بتحس بسودانيتك وشعرة جلدك بتكلب..

أحمد باتشينو: أيوه… دي لحظات تحقق الروحي لبلد ما.. هذه اللحظأت تقتنص اقتناص.. عبر أغانينا ومواقفنا.. وتحتاج في كل مرة لنفض الغبار.. ليعاد بريقها وتشع في الليالي المدلهمة.. وما أشد ظلمة اليوم.. أكيد عندما.. تريد أن تنفض ذاك الغبار ياصويم ستضع كمامات لما عبق الجو من فساد الروح.. ستعانى لتصل للجوهرة بكتاباتك.. لك التحية.

وعن (شوق الدرويش) لـ (زيادة) تنال جائزة نجيب محفوظ:

حامد الناظر: ألف مبروك لحمور.. فوزه فوز لنا جميعاً.

Mohammed Alakkam : جائزة مستحقة لكاتب متميز ذي أخلاق عالية أبحرنا معه علي بحر هذه الرواية التأريخية دون الدخول إلى تفاصيلها، نتمنى لكل سوداني مجتهد في كل مضارب العلم وليس الأدب فقط.. أن يرفع اسم السودان عالياً رغم كل المعاناة السياسية التي يعانيها جل المبدعين في الداخل!!

:Omer Mohamed رواية مبالغة… سرد أدبي كلاسيكي.. عن حقبة الثورة المهدية .. بطريقة جديدة البطل بخين منديل أحد أميز شخوص الرواية ألف مبرووك للروائي السوداني حمور زياد.. انتصار كبير.

Omerosman Alhassan : مليون مبروك الأستاذ حمور وعبرك التحية لجميع الكتاب السودانيين ومنتظرين المزيد من إبداعاتك.

[/JUSTIFY]

أساطير صغيرة – صحيفة اليوم التالي

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

سودافاكس