كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

التعليم يعلن عن إجراءات استثنائية لامتحان الشهادة السودانية


شارك الموضوع :

أعلنت وزارة التربية والتعليم العام عن تدابير وإجراءات استثنائية لامتحان الشهادة السودانية لهذا العام لتجاوز مشكلة وجود منهجين (القديم والجديد) وفي غضون ذلك أصدرت الوزارة دليل امتحان الطالب للشهادة السودانية للعام 2011م كممارسة عملية وتجريبية للامتحان وخارطة طريق للمعلمين والطلاب لإبعاد الرهبة والخوف وفيما سلمت الولايات الوزارة كشوفات الطلاب بالمدارس الحكومية الراغبين في الجلوس لأداء امتحان هذا العام.وأكد د. فرح مصطفى وزير التعليم في مؤتمر صحفي أمس أن الطلاب سيجلسون للامتحان إما بالكتاب القديم أو الجديد كحالة استثنائية وتعهد بعدم تكرار تجربة الامتحان بكتابين خلال الأعوام القادمة مؤكداً توزيع دليل الامتحان لجميع الولايات في وقت مبكر مؤكداً العمل على استقرار المناهج وتوفير الكتب بالمدارس حتى لا تتكرر تجربة الامتحان بكتابين. من جانبها طمأنت د. سعاد عبد الرازق وزيرة الدولة بالتعليم المعلمين والطلاب بأن الامتحان وضع بطريقة متوازنة وواضحة وميسرة مؤكدة أن الوزارة عكفت منذ صدور القرار على إخراج امتحان متساوي من حيث الدرجات ومن حيث السهولة والوضوح وشددت الوزيرة على ضرورة وضع امتحان تجريبي للوقوف على التجربة مؤكدة الاتجاه للقيام بجولات للولايات من قيادات الوزارة لشرح التجربة. وأكد الأستاذ مختار محمد مختار مدير عام امتحانات السودان تسلم وزارته لكشوفات الطلاب الممتحنين من الولايات بالمدارس النظامية فيما تُسلم المدارس الخاصة كشوفاتها في الأول من أكتوبر المقبل واتحاد المعلمين في الأول من نوفمبر وقطع بأن الامتحان لن تكون فيه ربكة أو هزة مؤكداً عدم تضرر أي طالب جلس للامتحان بالكتاب القديم. وقال د. ياسر أبو حراز المدير المكلف للمركز القومي للمناهج إن التنقيح والتطوير الذي تم بالكتب المدرسية كان طفيفاً وأشار إلى أن المواضيع والدروس المشتركة بين الكتابين الجديد والقديم تصل إلى 9 .95% وأكد أن الاختلاف كان في مادتي الأحياء والتربية المسيحية.

آخر لحظة

شارك الموضوع :

2 التعليقات

      1. 1

        يعني كيف حيمتحنو بكتابين بعدين لمتين الفوضي دي ده تعليم ما استثمار يابشر
        يعني مستقل جيل كامل مش كفاية ضيعتو الاجيال الفاتت بالقضاء علي المرحلة المتوسطة التي كانت من احسن المراحل منهجا وتدريسا وحضور لكل معلمي المتوسطة واستبدلتوها بمرحلة الاساس افشل تجربة في تاريخ كل التجارب التعليمية في السودان وتفتقر الي ابسط الاسس لا معلم مؤهل ولا منهج يواكب التطور في العالم وانخفاض نسبة النجاح الا عن طريق ال(البوش) خاصة الانجليزي وياحليل انجليزي زمان والله طيش تلك الفترة احسن من اول هذه الفترة والله يرحمك ياأب عاج

        الرد
      2. 2

        في كل الاحوال اعداد امتحان من منهجين مختلفين مهما كانت نسبة الفرق بينهما لا يحقق العدالة ويعد فصلا من فصول الانتكسات التي يعيشها السودان في مختلف مناحي الحياة.

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

    سودافاكس