سياسية

منشق عن الجيش الشعبي بجنوب كردفان يناشد هارون بفتح الممرات


[JUSTIFY][SIZE=5]كشف العميد ركن صلاح إسماعيل عيساوي القاضي المنشق عن الجيش الشعبي – لواء الدبب (دوار الفرقة الرابعة)، قائد قوات الحوازمة المنشقة بجنوب كردفان، عن مجموعات وصفها بالطائشة والمتفلتة يديرها عبد العزيز الحلو وياسر عرمان لتنفيذ المخطط الإجرامي الفاشل، وقال إن هذه المجموعات بعد أن تسببت في فتنة وإشعال الحرب هربت وغادرت مناطق الشدة وتفرقت في ولايات البلاد. وطالب عيساوي في رسالة استنكار ونداء لمولانا أحمد هارون والي جنوب كردفان أمس، بالنظر في مأساة ألف شخص بمنطقة (سلارا) أجبروا على الفرار من الأحداث الأخيرة، وقال إن هؤلاء الاشخاص لجأوا الى قمم الجبال، ويعانون من نقص الغذاء والدواء والسكن، وإن بينهم نساءً واطفالاً وشيوخاً لا تربطهم بالمتمردين الفارين اية علاقة سوى العلاقات الأسرية والإجتماعية، وطالب عيساوي بفتح ممرات آمنة للعودة إلى مناطقهم وممارسة حقهم في الحياة. واستنكر الأعمال الإجرامية التي قادها المتمرد المجرم عبد العزيز الحلو – حسب الوثيقة -، وأشاد عيساوي بدور القوات المسلحة التي قال إنها تصدت بجدارة لفلول المتمردين.
[/SIZE][/JUSTIFY]

الانتباهة



تعليق واحد

  1. اه يامعفن اسع عرفت انو القوات المسلحه قويه ثابتا ما انتا فيها ماعارف ده من زمان ياحاقد تقاتل اخوان الجنود الاكلوا معاك الملح والملاح

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *