كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

المؤتمر الوطني : “الدستور” الحالي سيظل على وضعه في الوقت الراهن



شارك الموضوع :

[JUSTIFY]أكد حزب “المؤتمر الوطني” عدم وجود إجراء أي تعديلات على الدستور الحالي والمعمول به ، مشيرا الى أن حزمة الإصلاحات والتعديلات التي طرأت على أجهزة الدولة ومؤسساتها المختلفة ليست لها صلة بالدستور الحالي.

وقال الناطق الرسمي باسم الحزب بدر الدين أحمد إبراهيم في تصريح صحفي اليوم السبت ـ إن الدستور الذي يحكم به الان سيظل على حاله إلى أن تفرغ اللجان المشتركة مع الأحزاب والقوى السياسية من مناقشاتها حوله ورفع تقاريرها النهائية لجهة الاختصاص.

وأضاف الناطق ، أن أية مؤسسات أو هيئات حكومية وغير حكومية تم تكوينها وفقا للدستور لايمكن تعديلها أو دمجها والغاؤها إلا بعد إجراء مشاورات مكثفة مع الأحزاب والقوى السياسية الموقعة على ذلك الدستور ، مضيفا أن الدستور لايخضع لتعديل إلا بعد حدوث مرحلة انتقالية أو انتخابية جديدة.

وأوضح بدر الدين أحمد ، أن الهيكلة والدمج التي أعلنت عنها الحكومة بكافة مؤسساتها ووزاراتها تمت وفقا للقانون الذي كون تلك المؤسسات وليست وفقا للدستور القومي الذي يحكم البلاد حاليا ، نافيا إجراء أي تعديلات أو هيكلة على مؤسسات الحزب المختلفة بالمركز والولايات في الوقت الحالي.

محيط[/JUSTIFY]

شارك الموضوع :

3 التعليقات

      1. 1

        [B]كنت أتمنى أن يشاهد الجميع ومن على قناة الحرة الناطقة بلسان أمريكا ليلة أمس تمثيلية ريا وسكينة والتى مثلت دورهما أمرأتان من السودان إحداهما تُسمى إحسان والأخرى بثينة ، حيث شاهدنا حفلة من الشتائم فى حق الإسلاميين الذين صعدوا وبإرادة شعوبهم للحكم فى مصر وتونس كما أن ليبيا وسوريا فى الطريق لحكم إسلامى وهذا ما يغيظ أمريكا وقناتها وكذلك من سمت نفسها بإحسان وتابعتها بثينة ، ولم تنسى المرأتان السودان وهما تقولان فى الإنقاذ ما لم يقله مالك فى الخمر ولم تنسيا المدعوة لبنى أحمد حسين والتى مجدوها وأعتبروها من قادة المقاومة النسوية ضد ما أسموه بحكم الإنقاذ!![/B]

        الرد
      2. 2

        هذا الدستور كما يسمية عثمان ميرغنى – صنم العجوة كلما جاع الكيزان اكلوا منه …فهو ليس بدستور للسودان بل هو حبر على ورق يكتبه عرافهم ويلونه حسب هوائهم يعدل او لايعدل… سيان

        الرد
      3. 3

        كل شئ محيرنا ، غلاء وبلاء وحكم جائر وطائش في عهد حماد قياسا بالحكام والولاه الذين دفعت بهم الانقاذ في سابق عهدها في جنوب دارفور وكيف حالنا و السودان يتداعى لتطهير كل شبر من تراب الوطن دنسه العملاء على قول الرئيس .ونحن في جنوب دارفور في ود مع الحركات التى لم تتجرا يوما بالقرب من قرى جنوب دارفور فنسمع بدخولهم المدينة الفلانية وتم قفل الطريق الفلانى ، حيث شعرنا من حكومة حماد بالجمود و المؤتمر الوطنى في طريق وحماد في طريق اخر، جاء الى الولاية
        بنفر باسم القاعدة العريضة نكره لم تالفهم او تسمع بهم الولاية كانو شعبيين والتقارب فيما بينهم كبير خاصه مع العائدين من التمرد بصورة اكبر من قيادى المؤتمر . وماتم تم بعد قرارات الترشيد والتخفيض بالنسبة للمعتمدين والمتعاقدين يجعلنا في حيرة من الامر ، كيف لشخص تم اعفاءه بقرار من الوالى ومازال ممسكا بدولاب العمل على سبيل المثال:-
        عبد الرحيم حسن امين عام المجلس الاعلى
        للاستثمار مازال ممسكا بالعمل .
        جاه الدين معتمد الرئاسة تم اعفاءه والان بمحلية السلام معتمدا
        نامل انلا تكون قرارات التخفيض كلمة حق اريد بها باطل وكفاية خرق للقوانين والدستور من اجل ارضاء اشخاص على حساب المصلحة العامة

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

    سودافاكس