كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

نكون من الناجحين



شارك الموضوع :

نكون من الناجحين

[JUSTIFY]
مبروك النجاح.. في الأيام الفائتة ضجت «الحلة» بالزغاريد.. نجاحات شتى.. ونسب متفاوتة.. اختتمت عام كامل من جهد الامهات وتحصيل الوليدات والبنيات وترقب الاباء.. مبروك لكل من اثمرت جهوده في الاستثمار لمستقبل الوطن.. اجيالنا القادمة.. وان شاء الله دائماً من الموفقين كما انها ايضاً محطة لمن لم تسمح لهم ظروفهم بتذوق الطعم من النجاح في هذا العام ربما كان ذلك دافعاً لمزيد من السهر والعزم في بلوغ ما يصبون إليه.. كما لا يسعنا الا أن نهنئ أبناء بلادنا في تلك الولايات ذات الظروف الاستثنائية .. أولادنا .. أولاد النوبة في جنوب كردفان وأبناء النيل الأزرق على قدرتهم على قهر الظروف وتسجيل اهدافاً في مرمى الاحتراب وعدم استقرار الأوضاع.. والتحية لهم مشوبة بالاعتذار فقد كان العام الدراسي عندهم في حد ذاته تحدي اعانهم الله.. فمن ينجحون في ذات الظروف فهم خير عزامات لهذا السودان في مقبل أيامه.. «وان شاء يا حلوين دائماً ناجحين أوكما قالت الغنيوة الحلوة.. ان شاء الله يا بسام تظهر نتائج العام ونكون من الناجحين يا أجمل الحلوين».. مبروك محمد مبروك احمد وعقبال الممتحنين الجدد..

تهنئة خاصة

صديقتي دائماً ما تؤمن بنظرية حق الحكومة.. أراها هذه الأيام تستعجب لأمر هؤلاء الطلاب الذي يحزرون «الفل مارك» قائلة «لزمو شنو.. خلو حاجة لفرق الانشاء والتعبير» ولأنني اعرفها تماماً.. انها تلك الانسان المحبطة التي دائماً ما تسعى في حدود «إف.. فيفتي اذا انف.. واي فيفتي ون».. لذلك تنظر بمنظار واحد لكل الناجحين باعتبار ان «التقيل جاي» حينما تتميز أنواع الكليات والدراسات التي يتم استيعاب هؤلاء فيها.. لذلك وكيداً فيها نخصص تهئنة للمتمزين أوائل الشهادة عليهم إضافة بذل بعد الادراك للنجاح بالمحافظة عليه والاستمرار في تحقيقه من مرحلة لمرحلة دون النظرية التي تعتقد فيها «فلانة».. التي تكتفي بالنجاح «حق الحكومة».. «اها انتو مسؤولين من الخير نجاح الحكومة دا رايكم فيهو شنو؟ يودي لقدام ويدخل كليات تام ولا حدوا الثانوي بس»

آخر الكلام:-

أذوق طعم النجاح هذا العام بشكل أكثر خصوصية… فقد احسست بمرارة ان تكون ما بين النجاح والفشل أو ان تحصد الثمار من لعبة «المزرعة السعيدة».
[/JUSTIFY]
[LEFT]مع محبتي للجميع..[/LEFT]

سياج – آخر لحظة
[email]fadwamusa8@hotmail.com[/email]

شارك الموضوع :

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

سودافاكس