كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

معارك ضارية بالدبابات في ملكال



شارك الموضوع :

[JUSTIFY]جرت الأربعاء معركة بالدبابات بين جيش جنوب السودان والمتمردين بقيادة نائب الرئيس المعزول رياك مشار للسيطرة لى مدينة ملكال عاصمة ولاية أعالي النيل الغنية بالنفط، ودخل النزاع في هذا البلد شهره الثاني.

والمواجهات بين طرفي النزاع من أجل السيطرة على هذه المدينة الاستراتيجية عاصمة ولاية أعالي النيل، تبدو أعنف من المعارك التي اندلعت في جنوب السودان منذ 15 ديسمبر. وأشارت الأمم المتحدة إلى معارك بالدبابات في وسط المدينة.

وقال الناطق باسم الجيش فيليب أقوير “هناك معارك ضارية في ملكال”، مشيراً إلى أن المتمردين بقيادة نائب الرئيس السابق رياك مشار لم يستولوا على هذه العاصمة الإقليمية خلافاً لما أعلنوا.

وكانوا أطلقوا هجوماً جديداً الثلاثاء في محاولة للسيطرة على المدينة التي انتقلت السيطرة عليها من فريق لآخر مرتين منذ بدء النزاع.

في ذات السياق، لا يزال جيش جنوب السودان يحاول الأربعاء السيطرة على مدينة بور عاصمة ولاية جونقلي غير المستقرة في شرق البلاد.

وأكد فيليب أقوير ما أعلنه منذ أسبوع، أن قوات جنوب السودان “تتجه نحو بور”، وقال “إن خط الجبهة هادئ في الوقت الراهن، لكن مواجهات يمكن أن تندلع في أي لحظة”.

وقال مسؤول أممي، إن الطرفين خاضا “معارك ضارية” قرب قاعدة ملكال يوم الثلاثاء، وأوقع الرصاص الطائش عشرات الجرحى في مخيم الأمم المتحدة في المدينة.

شبكة الشروق [/JUSTIFY]

شارك الموضوع :

1 التعليقات

      1. 1

        ( بأسهم بينهم شديد تحسبهم جميعا وقلوبهم شتى ذلك بأنهم قوم لا يعقلون كمثل الذين من قبلهم قريبا ذاقوا وبال أمرهم ولهم عذاب أليم كمثل الشيطان إذ قال للإنسان اكفر فلما كفر قال إني بريء منك إني أخاف الله رب العالمين )

        قال ابن عباس : معناه : بعضهم عدو للبعض ، والدليل على صحة هذا التأويل قوله تعالى : ( تحسبهم جميعا وقلوبهم شتى ) يعني تحسبهم في صورتهم مجتمعين على الألفة والمحبة ، أما قلوبهم فشتى ؛ لأن كل أحد منهم على مذهب آخر ، وبينهم عداوة شديدة ، وهذا تشجيع للمؤمنين على قتالهم . وقوله : ( ذلك بأنهم قوم لا يعقلون ) فيه وجهان :

        الأول : أن ذلك بسبب أنهم قوم لا يعقلون ما فيه الحظ لهم .

        والثاني : لا يعقلون أن تشتيت القلوب مما يوهن قواهم .

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

    سودافاكس