سياسية

الوطني : لا تستعجلوا مفاجأة الرئيس


[SIZE=5]ارتفعت وتيرة الترقب لدى الشعب السوداني عقب إعلان سابق نقل عن الرئيس المشير عمر البشير بقرب إطلاقه مفاجأة، بينما أطلقت مجموعة من المواقع الالكترونية والاجتماعية تكهنات مختلفة بشأن قرب إطلاق الدعوة لكل القوى السياسية للمشاركة في حكومة قومية تمهد لفترة انتقالية تعقبها انتخابات يشارك فيها الجميع، فضلاً عن أنباء باتجاه الرئيس للتنحي وتسليم السلطة لنائبه الأول الفريق أول بكري حسن صالح ليقود البلاد في المرحلة القادمة.

وفي ذات الأثناء طالب رئيس البرلمان السابق ورئيس لجنة الإصلاح بالحزب الحاكم أحمد إبراهيم الطاهر، الشعب السوداني بعدم استعجال مفاجأة الرئيس المرتقبة. ورفض الطاهر الكشف عن المفاجأة، وطالب في حديثه لـ «الإنتباهة» بالانتظار.

وفي ذات الاتجاه أبلغت مصادر مطلعة بالحزب الحاكم «الإنتباهة» أن مفاجأة الرئيس تنضج على نار هادئة ــ على حد قوله ــ وأشار إلى أن لقاءه وفد الاتحادي الديمقراطي الأصل يصب في التمهيد لها، وأكد أن الرئيس سيلتقي كل القوى السياسية.

صحيفة الإنتباهة
أبو عبيدة عبد الله
ع.ش[/SIZE]



تعليق واحد

  1. هههههههه الراجل كضاب كبير وفجأة جاتو الهاشمية وقرر يعزل راس من الريسان الكبيرة وبس لمو ليك في ناس الخراب الوطني وشبكو ياراجل انت داير تودينا في دهية ولا نشو, كان ردو ان انا وعدت الشعب وماممكن ابلع كلامي زي كل مرة. وقد جاءت بنات افكار الخراب الوطني بأن الرئيس يطبخ الموضوع على نار هاااااااااادية حتى ينوم الشعب البائس على نار هاااااااااااااادية برضو.

  2. [SIZE=4][B] مفاجأة الرئيس تنضج على نار هادئة [/B]

    وننضج معاها نحن !!

    البعض قال كاودا ….بس ماأظن الصوارمي يصبر قدر ده !
    التنحي ؟ يافرحة المعارضة
    رفع العقوبات ؟ لايقدم لايؤخر

    إذن فلننضج على نار ملهلبة وننسلق وننشوي ونتحمر…. وياخبر بكرة بلووووشي[/SIZE]

  3. مامن مجلس او حضور ببيت افراح واتراح او مرورا في الشارع او عند ستات الشاي .. كل الناس تنتظر اعلان الرئيس على احر من الجمر .. منهم من تكهن ان الرئيس بصدد اعلان حكومة قومية .. ومنهم من تكهن ان الرئيس سيعلن تنحيه واعلان مرشح جديد للرئاسة .. ومنهم من تفاءل باعلان الوحدة مجددا بين الشمال والجنوب ليعود السودان مليون ميل بحكم كونفدرالي .. ومنهم من تكهن بان المؤتمر الوطني بصدد التنازل عن نصف الوزارات ونصف البرلمان للاحزاب المعارضة .. ومنهم تكهن ان يكون الترابي او الصادق رئيسا للوزراء .. ومنهم من تشاءم بان الجبل سيتمخض ويلد فارا ولا جديد .. ولكن المتفائلون اكثر من المتشائمون على ايتها حال .. ونحن في انتظار على جمر يهبه الريح ..

  4. سبحان الله احمد ابراهيم رئيس لجنة الاصلاح . بالله شوف قمة الكذب والنفاق واللعب على الناس .دا كان رئيس البرلمان وفى عهده اختلط الحابل بالنابل وكثر وتفشى الفسااااد والمحسوبية والانانية واصبح البرلمان برلمان الرجل الواحد يوزع الفرص على من يمدحونه .لو حقيقة هنالك اصلاح كان الاولى محاسبتك وبرلمانك الفاشل .انتم صفقتكم عندما زيدت اسعار المحروقات وانتم طالبتم بزيادة مرتباتكم والان تتصارعون على رئاسة اللجان .اسال نفسك ماذا قدمتم لهذ الشعب والنتيجة صفر صفر صفر صفر صفر صفر صفر صفر

  5. البشير يرغب في نظري في التنحي وتشكيل الحكومة القومية ..
    لكن لا أعتقد أن المليونيرات الجدد ناس الأقطان والحج والعمرة والتقاوي .. وتجار العملة وسماسرة السكر والجازولين ممكن يقبلوا بتغيير الوضع الحالي ..
    المسألة باتت حرب داخلية بين قلة صادقة داخل حزب المؤتمر الوطني الذي يمثل في غالبية عضويته حاليا رموز الفساد والإجرام في البلد حاله حال الحزب الوطني المصري السابق ..

  6. يكونوا يا ربي ناس المؤتمر الوطني عاوزين ينتحروا انتحار جماعي امين
    غايتو في اية بما معناه ان الله تعالى اشترط على امثالهم قتل انفسهم لاثبات صدقهم

  7. ]اعتقد المفاجاءة وداد حامل هههههههههههههههههههههههههههههههههههه

  8. سيدي الرئيس ينتظر الشعب السوداني المفاجأة التي اعلنتموها علي احر من الجمر ..ويأملونها تنحي الرئيس ….هل كنت تتخيل ذلك سيدي الرئيس ؟؟؟؟؟هل كنت تظن سقف امال وتوقعات الشعب السوداني تنحيكم عن سدة الحكم ؟؟؟؟ أفعلها سيدي الرئيس ولربما هو الكرت الوحيد والامل الوحيد الذي بيدكم لاسعاد الشعب السوداني …في هذه الايام .

  9. المفاجاة الجديدة قطر تطلب هجرة 35مليون سودانى للعمل فى الشرطة والديش (الجيش) مع تشكيل احزاب سودانية هنالك وتشكيل حركات متمردة لذلك يريد البشير استشارتكم ويدعوكم بان لاتذهبو فلن يجد من يحكمه

  10. كما قلت سابقا ان حكومه جمهوريه السودان تسترزق سياستها برزق اليوم باليوم يعني سياسه اليوم باليوم وهذا ما يؤكد فشكلم الذريع في اداره بلاد بما يسمي تخطيط استراتيجي
    أؤكد لكم لا يعلم الرئيس ماذا فاعلُ غدا
    أؤكد لكم لن نتفأجأ أكثر مما فعلو فينا وبالسودان
    حكومه حكمت اكثر من ربع قرن ملت ويئست من حكمها
    للأسف كل يوم يمر في السودان سابقه أفضل منه هذا ما وصل اليه حالنا
    سيدي الرئيس قرار بعد 25 عاما لا يسمي مفأجأة وإنما هروب من كل شعارات الانقاذ التي لم يتحقق منها إلا صفر كبيييير
    نحتسب كل سنين. إستقلالنا وانقاذنا لله ونتمني أن ينعم الله علينا بساسه يخدمون وطنهم وليس حزبهم
    رحمك يا(مستعمر) بقدرما قدمت لهذا الوطن
    هداكم الله ياساسه بلادي بقدرما وصلتم بنا الي قاع الفشل

  11. لا أظن أن هنالك مفاجأة كافية لمسح دموع الغلابى و إزالة وعث و رهق 25 سنة من الاستئثار و الظلم و الغش و الفساد و مص دم المسحقوين و المدقعين .

  12. [SIZE=5]المفاجاة [/SIZE]ان السبعة العجاف التى ظنناانها قاربت على الانتهاء
    [SIZE=5]لم تبدا بعد[/SIZE]

  13. اذا صدق واصبحت مفاجاة الرئيس هي اعلان الوحدة بين الشمال والجنوب وتكوين دولة السودان الاتحادية ستكون فرحة حقيقية ، امنياتى بتغيير حقيقى يؤدى الى الاستقرار السياسى والافتصادى مما يعزز من الوحدة الوطنية ويساعد على محاربة شبح الجوع والفقر ويحقق التنمية المستدامة لكافة السودانيين لا فرق بين جهة او اثنية او طائفة ومن المؤكد سيتخطى السودان دول النمور الاسيوية ويصبح المارد الافريقى واقوى دولة فى منطقة الشرق الاوسط وافريقيا ويساعد على نشر الاسلام باسلوب اجدادنا الذين نشروا الاسلام الشعبى عبر الطرق الصوفية وسماحة التعامل وتقوى الله ومحبة رسوله الكريم

  14. لا نريد مفاجاة التنحي بل حل ملف حلايب وشلاتين المحتلة قبل مغادرة السلطة وكذلك حل الحدود كافة مع الجنوب وخاصة ملف أبيي
    وبناء اسطول بحري وجوي قوي ومتين يستطيع الدفاع عن الأراضي السودانية ضد أي عدوان إسرائيلي أو غيره

  15. كثيرا منا ينتظر بفارغ الصبر تنحي الرئيس بشير ولكن هل بنتحيه تنتهي مشاكل السودان باعتقادي لا والف لا لان المسالة لا تتوقف في شخص الرئيس بقدر ما تتوقف في نظام لديه اجهزة وحزب ويسيطر على مفاصل الدولة هل بتنحي الرئيس تتغير سياسة النظام نحو الحرية والديمقراطية الشاملة وحكم القانون واتاحة الفرصة للاحزب المعارضة بين قوسين حتى تستقر الاحوال السياسية وتتجه الجميع نحو بناء السودان على اساس العدالة والحقوق والحريات ؟هنا مربط الفرس على الشعب السوداني ان يتحد من اجل مصلحة الوطن والنظر الى اي مخرج تؤدي بنا الى تحقيق اكبر قدر من الحريات بغض النظر عن سياسات الحكومة والمعارضة لان الشعب الان بحاجة الى حياة كريمة تضمن له قوت يومه ويضمن مستقبل ابنائه اما السجلات السياسية بين الحكومة والمعارضة بخصوص الدستور وومشاركة الاحزاب المعارضة في حكومة انتقالية واتاحة الحريات المزعومة باعتقادي لا تلبي ادنى ما يطلبه المواطن البسيط المظلوم من قبل سياسات الحكومة وفشل المعارضة الكرتونية الكهنوتية المتمثلة في حزب الامة وحزب الاتحاد الديقراطي وحزب المؤتمر الشعبي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *