زهير السراج

فصل الدين عن السياسة ..!!


[SIZE=5][JUSTIFY][CENTER][B] فصل الدين عن السياسة ..!! [/B][/CENTER]

* وجه الشعب المصرى صفعة قوية يوم الجمعة الماضية الى الاخوان المتأسلمين ومدّعى حماية (الشرعية المزعومة) وخرج بالملايين لرفض حكم تجار الدين وحلفائهم الأمريكان الذين سرقوا الثورة وسلموها لهم بتخطيط مسبق منذ عام 2004 معتقدين انهم بذلك سيدرءون عن أنفسهم خطر الارهاب بشغل الارهابيين فى مشاكل الحكم وتهيئة الاجواء لهم لنهب ثروات بلادهم وإذاقة شعوبها الذل والهوان … ولكن هيهات فلقد خاب فألهم وطاش سهمهم بثورة الشعب المصرى فى 30 يونيو التى اعادت لمصر هويتها الحضارية بعد أن فقدتها فى غفلة من الزمان لمدة عام كامل سيطر فيه حرامية الدين وسارقو أقوات الشعوب وأضاعوا هويتها وكادوا يرمونها فى هاوية عميقة لولا عناية الله ويقظة شعب مصر وعظمة قواته المسلحة ..!!

* خرجت مصر امس عن بكرة أبيها لتقول (لا) لحكم المرشد .. ( لا) لاستغلال الدين الحنيف لتحقيق المصالح الدنيوية .. (لا) للارهاب .. (لا) للتبعية ورهن إرادة الشعوب للأمريكان .. ( لا) لتدمير مصر وحضارتها وتنوعها .. ( لا) للحى والذقون التى كلما طالت، قصر عمر الشعوب وساء مصيرها ..!!

* قالها المصريون واضحة ولم يعد هنالك مجال للتشكيك فى استجابة الجيش لمطلب ثورة 30 يونيو بإنهاء حكم المرشد الذى رفض إختبار شرعيته فى انتخابات مبكرة بعد أن فشل فى حكم مصر وأطاح بهويتها وجوع أهلها واحتكر كل شئ لجماعته الفاشية الفاسدة ..!!

* كل من يزعم ان مرسى هو الحاكم الشرعى لمصر لا يفهم معنى الشرعية، فهى ليست مجرد صندوق انتخابات بل إلتزام كامل بكل اركان الديمقراطية التى جاءت به لكرسى الحكم وهو ما لم يفعله مرسى ولا المرشد الذى كان يملى عليه ماذا يفعل ..!!

* فمنذ أول اسبوع على حكمه إعتدى على استقلال القضاء باعادة مجلس الشعب الذى حكم القضاء بعدم دستوريته، ثم أصدر اعلانا دستوريا بعد 6 اشهر وضع به كل السلطات فى يده، وحصن قراراته من الطعن امام المحاكم ثم أقال النائب العام بدون سند قانونى .. !!

* كما ظل يرفض الاستماع لمطالب الجماهير بإقالة الحكومة الفاشلة وتشكيل حكومة قومية أو حكومة تكنوقراط تتولى تصريف شؤون الحكم الى حين إجراء الانتخابات البرلمانية، فضلا عن تدهورالاحوال الأمنية فى كل انحاء مصر وخاصة فى سيناء التى صارت مرتعا للجماعات الارهابية باذن المرشد ومباركته واعتراضه على قيام الجيش بتطويقها ومحاربتها، كما تدهورت الحالة الاقتصادية وانهارت كل الخدمات .. ومرسى لا يفعل شيئا سوى التمكين لنفسه وجماعته حتى خلعته الجماهير، ولو لم تفعل لانهارت مصر وضاعت الى الابد، فأى شرعية تلك التى يدعيها البعض، وكم كان مضحكا أن يشبهها المرشد بالكعبة المشرفة .. تخيلوا !!

* لقد كنا نظن ان بعض الاخوان افضل من بعض، ولكن بعد (عمايل) اخوان مصرفلا مجال لحسن النويا، ولا بد من وضع تيار الاسلام السياسى فى مكانه الطبيعى وفصل الدين عن السياسة وإخضاع التيارات الدينية لقانون الجمعيات الدعوية ومنعها من ممارسة السياسة، وذلك فى سبيل تأسيس دولة مدنية ديمقراطية يعيش فيها الكافة بحرية وأمان ومساواة وليس فقط اصحاب اللحى المزيفة والكروش المنتفخة ..!!
[/JUSTIFY][/SIZE]

مناظير – زهير السراج
[Email]drzoheirali@yahoo.com[/Email]



تعليق واحد

  1. يا اخوى انت قصدك شنو ؟ عينك للفيل وتطعن فى ضلو ….اسمع عليك الله هسى العميل منو جماعة مرسى ولا جماعة البرادعى الذى دمر العراق ….عليك الله يا ابوالزوز خليك منطقى شوية….كفاية ضحك علينا يا اخى….بس انا نفسى اعرف انتو بتكرهو شرع الله ليه وبتكرهو كل ما يمت للاسلام بصلة ليه وفصل الدين عن السياسة ليه ….ما هو الدين حياتنا كيف ينفصل عننا …..اسألكم بالله يا علمانيين هل انتم مسلمون عليك الله يا ابو الزوز قاعد تصلى الصبح حاضر ….والله ما اراكم الا دجاليين وهاربيين من ما فرضه الله عليكم بتحايلكم عن الدين …شوف يا ابوالزوز والله انا اى واحد لاقيتو كارب صليبو وعامل فيها علمانى ومدعى العلمنة الا وهو مجكساتى كبير ولا يخاف الله فى عروض الناس ….يا اخى اتقى الله وتب الى رشدك….

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *