كوش نيوز .. أخبار السودان بين يديك

فساد مافي .. أو كما قال!!



شارك الموضوع :
[JUSTIFY]
فساد مافي .. أو كما قال!!

* بناءً على مقاييس الخبر، التقليدية التي تقول إن الخبر ليس في أن يعض الكلب إنساناً، وإنما الخبر هو أن يعض الإنسان كلباً ، أبرزنا تصريحات رئيس اللجنة الاقتصادية والمالية بالمجلس الوطني على صدر صفحتنا الأولى أمس.

* رئيس اللجنة الاقتصادية والمالية بالمجلس الوطني د.عمر محمد الأمين قال عقب عودته من دورة تدريبية للبرلمانيين ببيروت، إن نسبة الفساد في السودان لا تتجاوز 0.1% وأن هذه النسبة مقارنة بالفساد الموجود في الدول الأخرى لا تعني شيئاً.

* لا نريد أن ندخل في مغالطات لامعنى لها لأن ما يهمنا هنا هو مسألة عدم دقة التصريحات التي يُدلي بها بعض المسؤولين دون الاعتماد على إحصائيات دقيقة، هذا إذا لم نقل إنه ليست لدينا إحصاءات دقيقة يمكن الرجوع إليها.

* إضافة إلى ذلك هناك حالة غير صحية تصاحب تصريحات كثير من المسؤولين عندما يقارنون بين حجم ما يحدث في بلادنا لظاهرة ما وبين الدول الأخرى، كالقول مثلاً بأن الحريات الصحافية التي يتمتع بها الصحافيون في السودان أفضل من تلك التي يجدها الصحافيون في بلدان مجاورة.

* ليس هناك ما يبرر محاولة إخفاء جوانب الخلل والقصور أو التقليل من نسبة الفساد والاعتداء على المال العام عبر تصريحات تطمينية غير حقيقية، وإنما لابد من الاعتراف بوجود الخلل والقصور أو الفساد لكي تتمكن الأجهزة المعنية من معالجة أسباب الخلل والقصور أو محاسبة المفسدين.

* لعل هذا يقودنا إلى تصريحات رئيس اللجنة الاقتصادية والمالية في ذات الخبر، عن استفادتهم في هذه الدورة التدريبية التي جعلتهم كما قال أصبحوا قادرين على كيفية إعداد ومراقبة وتنفيذ الموازنة، وأنهم بقليل من الترتيب يمكنهم إخراج ميزانية واقعية.

* هل هذا يعني أننا طوال تاريخنا البرلماني لم نستطع وضع ميزانية واقعية ؟.. أو هكذا قال رئيس اللجنة الاقتصادية والمالية بالمجلس الوطني!!.
[/JUSTIFY]

كلام الناس – نور الدين مدني
[email]noradin@msn.com[/email]

شارك الموضوع :

1 التعليقات

      1. 1

        بعد ماقبض النثرية 2000 الف يورو ممكن يعمل ميزانية واقعية الدورات الذى دى مفروض تكون لشباب المستقبل لانو لحدى هسع وبعد 24 سنة ميزاتيتكم ماواقعية اتمنى بعد الدورة دى تكون واقعية اقصد بعد اليورور دا تكون واقعية

        الرد

    أضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

    سودافاكس