النيلين
اسحق احمد فضل الله

حكاية اعتصام ..!!

مساء السبت الماضي.. أول الليل.. الشاب الذي يعمل في جهاز مخابرات أوروبي ويحمل ملامح إفريقية يوقف عربته جوار مستشفى النيل الأزرق.. وهو يرتدي جلباباً وطاقيةً.. ثم يستغل ركشة من صينية الشهداء.
> ثم يهبط على بعد مائة متر من المنزل الذي يتم فيه اللقاء.
> اللقاء الذي يدبره حزب مجنون لصناعة الدمار.
> لما كان الحزب هذا يدبر مظاهرات سبتمبر كان يلتقي في المنزل ذاته في حي بأم درمان القديمة.
> واللقاء يومها يشهده ضابط مخابرات تابع لسفارة بلد عربي مجاور وهو .. يومها.. يدخل بقميص لاكوست.. وبنطلون جينز.. وقبعة رياضية
> كان هذا العام الأسبق.
> واللقاء السبت الأخير (10/12/2016م) كان معتصم هو من يديره.
> ومعتصم يدخل أول الحضور و(خ) الحرس الشخصي يبتعد.
> والفرنسي بعده و..
> وكلهم يتجاهل الباب الضخم ( 3 مصاريع) ويدخلون من باب النساء.
> والقاء يتم داخل (برندة) النساء.. بينما مصابيح كل مكان آخر تظل مطفأة.
(2)
> والحديث يذهب الى
: تصوير مشاهد حشد المولد.. ( وشارع العرضة يشهد مساء السبت حشداً ضخماً جداً).
> والمشاهد يجري إطلاقها على أنها مشاهد مسيرات ضد الدولة.
> وعربات الشرطة هناك.. وسط الحشد .. محاصرة..
> ثم إضافة مشاهد قديمة لمظاهرات حقيقية وإطلاق نار.. كلها يرسل على الشبكة باعتباره مظاهرات ضد الدولة.
> ثم الحديث عن استغلال طلاب جامعتين (حددوهما).
> وهنا الفرنسي يقول جملة لها رنين
> قال
: رصاصة القرشي كانت مصادفة.. لكنها غيرت التاريخ.
> الجملة تعني (جهة ما تطلق الرصاص على الطلاب).
> عن بقية المخطط قالوا
: فلانة استوردت إشارات عسكرية برتب رفيعة..
> والرتب هذه نجعلها على اكتاف عشرة او عشرين وشرطة وجيش وأصحابها (بوجوه مغطاة بدعوى الخوف عليهم) يحدثون عن خلخلة ضخمة الآن في الجيش.
> وان الجيش ضد بعضه.
> وان الشرطة مثل ذلك.
> ثم سكب المشاهد هذه في مواقع التواصل مع ايام الاعتصام.
> لما كان الحضور ينهضون من مائدة العشاء (بيتزا) كانوا مازالوا يحدثون عن ان ضباط الشرطة سوف يتحدثون عن كيف أنهم اعتقلوا مسؤولين كباراً وأبناءهم بتهم فساد كأسرة..
> وأنهم ابعدوا من مناصبهم.. ثم أعيدوا لأن إبعادهم يكشف الأمر كله.
> وهكذا كانوا يعيدونهم للبقاء تحت التهديد.
> يبقى أن اللقاء الذي قام بتدبير مظاهرات سبتمبر كان يقول
: كاميرات ومصورون في كل الأماكن التي تقع على طريق المظاهرة .. العمارات تحت التشييد بالذات.
> وتصوير لأي خيط (حتى ولو كان خيط سيجارة) ثم إضافة دخان كثيف اليه بحيث يبدو دخان قنبلة.
> مثلها وعن تصوير مسارات المولد.. ومسيرة يناير يقولون شيئاً مشابهاً.
> يبقى أن لقاءً آخر يحدث عن
: عودة الصادق المهدي.
>ثم شيء يحدث وسط الهرج.
> ثم اتهام الدولة.
> ثم؟؟؟
> عودة الصادق المهدي يصرف النظر عنها.
لكن.. الجماعة ديل تعبانين جداً.
(3)
> وبريطانيا تقول إن السيسي هو الذي صنع الانفجار داخل الكنيسة في القاهرة حتى يجمع العالم ضد الإسلاميين.
وسبحان الله يا عقول.

إسحاق فضل الله – آخر الليل
صحيفة الإنتباهة

شارك الموضوع :

6 تعليقات

ههههه 2016/12/14 at 1:37 م

فلم هندي ياعمك

رد
صديق حسين 2016/12/14 at 2:00 م

هذا من نبع خيالاتك المريضه ان تسول لك نفسك الحقوده لترى العصيان المدني بنفس ذات العين التي يراها البشير و رهطه وثله من الفاسقين بانها مجرد تمثيله و عمل مخابراتي ومحاوله اقخام دول عربيه في هذه الهبه الجماهيريه الضخمه و تحسبون بان ذاك اليوم بعيد جدا او قد لا تاتي على الاطلاق ولكن هيهيات هيهات الايه الكريمه {هَلْ يَنظُرُونَ إِلاَّ أَن تَأْتِيهُمُ الْمَلآئِكَةُ أَوْ يَأْتِيَ رَبُّكَ
أَوْ يَأْتِيَ بَعْضُ آيَاتِ رَبِّكَ يَوْمَ يَأْتِي بَعْضُ آيَاتِ رَبِّكَ
لاَ يَنفَعُ نَفْساً إِيمَانُهَا لَمْ تَكُنْ آمَنَتْ مِن قَبْلُ
أَوْ كَسَبَتْ فِي إِيمَانِهَا خَيْراً قُلِ انتَظِرُواْ إِنَّا مُنتَظِرُونَ }الأنعام,158 صدق الله العظيم .

رد
الســوداني الخــطرــ 2016/12/14 at 3:39 م

هذا الاسحاق الضلالي الكذاب يكذب ويصدق نفسه

– عن عبد الله رضي الله عنه رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((عليكم بالصِّدق، فإنَّ الصِّدق يهدي إلى البرِّ، وإنَّ البرَّ يهدي إلى الجنَّة، وما يزال الرَّجل يصدق، ويتحرَّى الصِّدق حتى يُكْتَب عند الله صدِّيقًا. وإيَّاكم والكذب، فإنَّ الكذب يهدي إلى الفُجُور، وإنَّ الفُجُور يهدي إلى النَّار، وما يزال الرَّجل يكذب، ويتحرَّى الكذب حتى يُكْتَب عند الله كذَّابًا))

رد
كبريت 2016/12/14 at 4:12 م

هذه الايام شيخ اسحاق ربما اصبح يسطل بطريقة الصحة ولايكون وصلو نصيبو من شحنة المخدرات فالنقرأ هذا المقال الذي يتحدث عن السودان في جنة الاحلاااااااااام

> نحب الأغنيات..
> والإعرابي في العصر العباسي يسألونه
: ماهي الأغنية الأعظم عندك؟
قال: طشيش اللحم وهو في المقلاة.
> وأغنيتنا اليوم هي نوع من أغنية الإعرابي.
(2)
> والسودان منذ سنوات.
> لا طائرة واحدة.
> ولا سفينة واحدة.
> ولا مطار عالمي واحد.
> ولا ميناء عالمي واحد.
> وما يقتلنا ليس هذا.
> ما يجعلنا نصاب بالجنون هو أننا كنا نسمع ونرى ونشم ونتلمظ طشيش الطعام الأعظم.. أروع وجبة يجري طهوها.
> وقالوا.
> اسكت.. اسكت.
(3)
> وفي أكثر من عاصمة خبراء سودانيون يلقون النظرة الأخيرة على شاشة الكمبيوتر.
> تصميم المشروعات والأرقام والتعاقد.. ويقولون
: خلاص.
: خلاص تعني أن التخطيط (للسودان جديد) اكتمل.
> أسطول جديد من الطائرات (التعاقد اكتمل).
> ميناء جديد.
والدقة تقول.. عشرة موانئ لخدمة نصف إفريقيا.
> و (500) مليون دولار.. للأساس.. دفعت.
> وعشرة آلاف حاوية في اليوم.
> حتى الآن بواخر دول إفريقية تتعاقد مع الخرطوم.
> ومن الميناء اللحوم لنصف أوروبا(مسالخ حديثة) تقام والتعاقد اكتمل.
> ومشروع آخر ضخم جداً.. وما يشير إليه (ظل).. ظل يصبح شيئاً ضخماً.. أكثر ضخامة من المشروع ذاته.
> المشروع الذي يديره أمريكيون من أصل سوداني يستخدم تكنولوجيا أمريكية حديثة جداً.
> الإشارة الأخيرة تعني.. وتصبح هي الظل لما وراء هذا المشروع؟!
> و.. و.
> والعام الأسبق وفد من المعارضة يقول لأمريكا.
> أكملنا المخط لهدم كل شيء في السودان.
> جوبايدن قال لهم
: ليس في أوراقنا شيء عن هدم السودان.
(4)
> ودول تقيم في وزارة المالية عندها الآن /والخارجية/ مكتباً.. للسودان.
> ودول تقول للسودان.
: من فضلكم.. مشروع يقل عن مائة مليون دولار لا ترسلوه الينا.
> والمرحلة الحقيقية.. من سد مروي تبدأ.
> القمح.
> وكنانة والرهد.
> وما نسرده هو (جزء) . جزء.. جزء.. جزء.. مما يجري.
> وخبير البنك الدولي يقول للجزيرة.
: اوروبا تبيع العالم العربي طعاماً بقيمة خمسين مليار دولار كل عام.. واوروبا لهذا.. لن تسمح بزراعة السودان.
لكن شيئاً آخر يعمل.
> والطعام في العالم يقل انتاجه بشدة.
> والهند يفزعها انها تنتج العام الاسبق خمسة وعشرين مليون طن من الطعام.
> ثم العام الماضي تعجز عن إنتاج عشرين.
> وأوروبا مثلها.
> بينما؟
> بينما السودان يعجز عن حصاد المحصول/لضخامته/ كان ينتج ثلاثين مليوناً.
> ثم اثنان وخمسون مليوناً.
> والحاصدات تحصد 70% من المحصول.
> والحاصدات تحصد 95% من المحصول.
> و.. و..
> عرفنا.. وقالوا: اسكت وسكتنا.
> ونسرد الباقي.. الا القليل.
> … و.
> ونبسط ميداناً واسعاً لمن يبحث عن فرصة لتكذيبنا.

رد
Alkarazy 2016/12/15 at 8:47 ص

يا اسحاق البومه شاور اهل الاقتصاد في الداخل والخارج قبل إنتقاد العصيان.في شئ غلط؟كيف يصحح. في إحتجاج وانت بالذات مطلوب منك إجتهاد اكثر ونقد عنيف للحكومه وشرح للمغفلين في الحكومه اثار القرارت العشوائيه ودوام الحال من المحال

رد
محمد الأمين 2016/12/17 at 2:18 م

عمنا ود فضل الله , ياخي انت لسه عايش ؟؟؟
و لسه بالله بتألف ؟ و الله عفيت منك ..
غير ياخي خلاص روايات رجل المستحيل و ارسين لوبين دي الناس زهجت منها , قصص العسس و المخبرين البيراقبوا الناس في الشوراع و يتنصتوا للناس في الاسواق دي بقت موضة قديمة !!

رد

اترك تعليقا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.