صلاح احمد عبد الله

طرطشة مطرطشة..!؟


*سخانة في الجيوب والجو (بمبان) والرغيفة ما زالت بجنيه.. والكاكي داخل (اللكزس)..!!
*حضر الناس والشباب ولم يجدوا كثيراً من مناضلي الفضائيات.. واختفت الملابس الأنيقة والثياب الفاخرة التي لا تتحمل غبار الطريق والمسيرة..!!
*عندما يرجع بعض أفراد القوات النظامية إلى (منازلهم) بكم رغيفة الخبز..!!
*هل تستحق الفتاة السودانية الضرب والشتم (والبوكس) ثم أن توضع في الحراسة.. أي زمان هذا يا رجال.. وي قانون (سوداني)..؟!
*نحن نحب البلد جداً (أكثر منهم) ولذلك صبرنا عليهم وهم لا يشعرون أن لديهم شعب يستحق العيش بكرامة.. الصمت لا يجدي ما هذا البمبان وكم ثمنه وكم رغيفة من (أم جنيه) يمكن إحضارها..؟!
*حضرنا ولم نجدكم عبارة شهيرة للمرحوم (نقد).. أين بقية المناضلين..!؟!
*زادت أسعار الكهرباء ولم يجدنا أحد.. أين المجلس الوطني (والسد الرد)..؟!
*كيلو السكر بقى بي كم..؟ هتاف شهير منذ أيام (رطل) نميري..؟!
*غسيل الملابس وكيها أصبحت ترفاً عند البعض..؟!
*طيب من أين يأتي هؤلاء القوم بهذه الثياب ناصعة البياض كم ثمنها..؟
*هل يتذكر القوم الجيران القدامى في شوارع المدن الخلفية..!!
*وزير المالية يقول جلسنا مع اتحاد العمال وتقبلوا عدم فكرة زيادة المرتبات.. ده كلام شنو يا عباس أدونا الزيادة (رغيف)..؟!
*نسأل سيادته الهيكل الأسمنتي الضخم المواجه لوزارة التعليم لماذا لم يكتمل حتى الآن..؟ نريد معرفة الأسباب بعيداً عن زيادة الرغيف أين كنت تعمل في تلك الفترة يا سعادتك..؟!
*وزير الاستثمار الجديد (القديم سياسياً) قال إننا لن نغير (شولة) في الميزانية أعجبتني كلمة إننا ونحن.. ومصنع الشفاء وجياد والمعارضة والمستشار والمناضل السابق (بالمعاش) من أجل الشعب..!! خليك (هناك) يا عباس…!!
*للعلم هذا المناضل سبق أن وضع في مكتبه تقريراً يوم 27/6/1989م تقول أن هناك إنقلاباً سيحدث في 30/6 (…) وكان وزيراً للداخلية..؟
*ماذا حصل بخصوص الشركة الروسية للذهب (سيبرين) وصورة ذلك المناضل التاريخي ضد نميري مع مدير الشركة والأشقاء.. بعد عودته من الولايات المتحدة.. المحترم كان (سفيراً)..؟!
*دخلت نملة وأخذت (حبة) وخرجت.. هل هذا صحيح..!؟
*سؤال يسبب الأرق للميزانية.. أين تذهب حصيلة ذهب التعدين الأهلي..؟!
*بخصوص السؤال أعلاه.. أين بنك السودان..؟
*هل يتم التهريب للخارج.. وهل المهربون من مردة الجن أم بشر.. وراهم بشر..؟!
*بلاش (طرطشة)..؟!

مفارقات – صلاح أحمد عبدالله
صحيفة الجريدة



تعليق واحد

  1. والله .. الزول دا … ح يعمل ليك (فلايت) .. ساكت

    في تسعينيات القرن الماضي … أنا .. مشيت السودان ..إجازة… ومعاي (قرشين)

    وقررت … أشتري (عربية ) في السودان

    وأنا .. وولد عمي .. ختنا القروش في شنطة صغيرة .. وركبنا (المواصلات) من الحاج يوسف

    نزلنا في السوق العربي .. محطة فندق المريديان … دلالة العربيات

    ولد عمي … شايل شنطة القروش .. وأنا أشوف العربيات

    واحد من السمسارة (قفل) علينا

    وخلاص برمج … أنو .. من الشنطة دي … ح يطلع حق العشاء … ومصاريف المدارس … وكدا

    وخلاص … خت أملو كلو … على الشنطة

    والسمسار … لافي معنا …من الساعة 8 صباحا … لغاية الساعة 4 مساء …. وزهج … وفقد الأمل في الشنطة

    وفي النهاية … السمسار قال لي ود عمي : شوف … يا زول أقولك .. حاجة ؟

    الزول .. ال معاك دا … (حجتو كتيرة) … ومستهبل … وإنت شايل الشنطة التقيلة دي معاه .. ومتعب روحك ساكت

    الزول دا … لا ح يشتري عربية .. ولا حاجة

    والله … الزول دا ..ح يعمل ليك (فلايت ) … ساكت

    وفرتق ..

    يا أستاذ صلاح .. أنا عاوز .. قول ليك نفس .. كلام السمسار

    الناس ديل… ما ح (يطلعوا) مظاهرات .. ولا حاجة .. ح يعملوا ليك (هناي) ساكت

    طيب ….. ليه … ما ح يطلعوا ؟

    لأنو .. عمنا بشه .. وجماعو .. عاملين (رعب) .. للناس …. والناس (غلابه)

    كل ما عمنا بشه .. يعمل حاجة (كعبه) للناس الغلابه … يعمل ليهم رعب .. كمان

    يلبس الكاكي … عشان الناس ما (تكاكي)

    ويركز في التلفزيون … على أخبار اليمن .. وسوريا .. وليبيا … والحرب على الحدود .. كدا

    يعني … يا السودانيين .. لو طلعتوا …. مظاهرات … ح يكون مصيركم .. مصير .. الجماعة ديل .. في سوريا واليمن وليبيا وكدا

    لا تلقوا … (رغيفة) .. حتى لو كانت بي (جنيه) …. ولا تقلوا … (أمن) …. لا حاجة …. نازحين ..بس

    طبعا عمنا بشه وجماعتو .. لاعبين ضد المتظاهرين بي خطه (ما تخرش المية)

    خطة (ديك العدة) العجبية (أ- ب – ج – د)

    يعني … لو الناس .. طلعوا الشارع مظاهرات

    أولا … خطه ( أ) … البوليس والأمن … لو ما نفعت

    ينفذ … الخطة (ب) … الدفاع الشعبي … لو ما نفعت

    ينفذ .. الخطة (ج) … قوات الدعم السريع … لو ما نفعت

    ينفذ … الخطة (د) .. خطة … (ديك العدة ) العجبية … خطة ديك العدة … تعتمد أساس على … (الجوطة)

    يكسر أي حاجة .. والشغلانه ……….تجوط

    ما في … حكومة … ما في شعب … ما في دوله .. ما في أي حاجة

    في … ديك العدة … والعدة المكسرة ……. بس

    آخر كرت .. عند عمنا بشه .. هي خطة (ديك العدة)

    والناس فاهمة .. لكن غلبانه… وما جبانه …. لكن خائفة … من (خطة ديك العدة )

    ما خايفة … من الديك …. خايفة من …(خطة الديك )

    وهكذا .. تمضي الحياة … مُرة … سخيفة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *