منوعات

5 أسئلة مهمة لم تُجِب عنها الحلقة الأخيرة من “صراع العروش”


أذاعت شبكة “HBO” الأمريكية، فجر الإثنين، آخر حلقات المسلسل الأعلى مشاهدة عالميا “صراع العروش – Game of Thrones”، لتتفاوت ردود فعل الجمهور بين محبط مما آلت إليه أحداث المسلسل، ومتحير يرى أن حبكة المسلسل تتضمن كثيرا من السقطات والأسئلة التي لم يُجب عنها حتى الآن.

مُحبّو “صراع العروش” يودِّعون المسلسل بخيبة أمل

تفاوت ردود فعل الجمهور دفع مجلة “كوزموبوليتان” الأمريكية إلى استعراض أحداث الحلقة في محاولة لرصد الأخطاء والثغرات التي وقعت فيها آخر حلقات “صراع العروش”.

ملخص الحلقة الأخيرة

قتل جون سنو “كيت هارينجتون” ملكته وحبيبته دينيريس تارجيريان “إميليا كلارك” في مفاجأة لم يتوقعها البعض، واعتلى بران ستارك عرش الممالك السبع، وعين تيريون لانستر في منصب مساعد الملك، في حين تم تنصيب سانسا ستارك ملكة الشمال، الذي أعلن استقلاله عن ويستروس، وأمر الملك بنفي جون سنو إلى الشمال، في أعقاب خيانته الملكة دينيريس تارجيريان.

ورغم امتلاء الحلقة الأخيرة بالأحداث، فإن هناك كثيرا من التفاصيل ما زالت غائبة عن الجمهور، نتيجة امتلاء الحبكة بالثغرات والأسئلة غير المجاب عنها، مثل:
1- ما هي فائدة جون سنو؟

تسنى للجمهور في بداية الموسم أن يعرف حقيقة والدي جون سنو، ريجار تارجيريان وإيلينا ستارك، والوريث الشرعي للممالك السبع، لكن ما هي فائدة هذا النسب؟.. انتهى المسلسل ولم يجد الجمهور إجابة لأهمية نسب جون سنو أو شخصيته من الأساس، إذ لم تفده هذه المعلومة على الإطلاق.

2- أين ذهبت آريا ستارك؟

مهد صناع مسلسل “صراع العروش” في مواسمه الأولى لشخصية آريا ستارك بدقة ووضوح، كي تصبح قاتلة مميتة لا يمكن هزيمتها، خاصةً مع قدرتها على انتحال أي شخصية تريدها.

في الحلقة الأخيرة، تجاهل صناع المسلسل التمهيد السابق والبناء الدرامي للشخصية، ومنحوا “آريا” نهاية غير مفهومة، إذ تتحول آريا في النهاية إلى رحالة تجوب جنوب ويستروس لاكتشافه، تناقض شخصية آريا وعدم استغلال قدراتها الفريدة أثار دهشة الجمهور وتساؤلهم أين ذهبت “آريا” التي نجحت في قتل “ملك الليل” منذ حلقتين.

3- ما الذي يحدث بين بران والتنين دروجو؟

بعد مقتل دينيريس يحمل تنينيها “دروجو” جثمانها ويفر هاربا، ليظهر الملك بران ستارك في آخر الحلقة يتساءل عن مكان التنين، ويخبر مستشاريه بأنه سيحاول البحث عنه، لكن ما الذي تعنيه هذه الجملة؟.. هل سيستخدم “بران” قدرته على السيطرة على عقل الآخرين في إيجاد “دروجو” والسيطرة عليه، هل سيحلق “بران” بـ”دروجود” خلفا لـ”دينيريس”؟.. كلها أسئلة لم تجب عنها الحلقة الأخيرة لتثير إحباط الجمهور.

4- هل كان لا بد من موت جيمي وسيرسي لانستر؟

في الحلقة الخامسة، شاهد الجمهور سيرسي لانستر وشقيقها جيمي لانستر يموتان تحت كومة من الصخر الضخم، ليظهر الاثنان في الحلقة الـ6 مدفونين تحت بضع صخور صغيرة يمكن بسهولة إزاحتها والنجاة من موت محقق.

عدم دقة المخرجين في تصوير مشهد وفاة سيرسي وجيمي تسبب في موجات من السخرية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، إذ قال بعضهم إن جيمي وسيرسي لو وقفا على بعد 30 خطوة فقط من مكانهما الحالي لكانا أحياء يرزقون.
5- ماذا يريد ملك الليل؟

منذ طرح أولى حلقات مسلسل “صراع العروش” والجميع يردد أن الليل طويل ومليء بالظلمات، وأن الشتاء قادم ومعه الهلاك، كلها كانت رموز وإشارات لجيش الموتى بقيادة ملك الليل الذي سوف يبيد الأحياء تماما.. والآن، بعد نجاة الأحياء، وقتل ملك الليل بأعجوبة، ما زال الجمهور لا يعرف ما الذي كان يريده “ملك الليل” كل هذه الفترة.

بوابة العين الاخبارية



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *