عالمية

المحيط الهادئ بين واشنطن وبكين.. من يسيطر عسكريا؟


لطالما عرفت الولايات المتحدة بسيطرتها عسكريا على المحيط الهادئ، لكن يبدو أن هذه المعادلة قد تتغير قريبا.

 

فقد حذر تقرير لمركز دراسات أسترالي، من أن الولايات المتحدة لم تعد تهيمن عسكريا على المحيط الهادئ، وقد تعاني في الدفاع عن حلفائها في مواجهة الصين.

 

وجاء في تقرير لمركز الدراسات حول الولايات المتحدة في جامعة سيدني، نشر الاثنين، أن الجيش الأميركي “قوة في طور الضمور”، و”منهك بشكل خطير”، و”غير جاهز” للمواجهة مع الصين.

 

وإذا صح ما ورد في التقرير، فإن ما خلص إليه يحمل تداعيات خطيرة بالنسبة لحلفاء الولايات المتحدة مثل أستراليا وتايوان واليابان، التي تعتمد على الضمانات الأمنية الأميركية.

 

وقد تفاقمت في عهد الرئيس الأميركي دونالد ترامب المخاوف من تخلي الولايات المتحدة عن الدفاع عن حلفائها، في مواجهة أي عدوان صيني.

 

لكن التقرير الأخير خلص إلى أن واشنطن ستعاني في الدفاع عن حلفائها حتى إن أرادت ذلك.

 

 

 

 

 

اسكاي نيوز



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *