النيلين
بيانات ووثائق مدارات

بيان من المهندسين أبناء الشعب السوداني بالكهرباء

قري السودان

اولا التحية لهذا الشعب الفريد وهو يقتلع الظلم، ويخطو بعزم نحن دولة المدنية والمؤسسة…

من حق هذا الشعب وهو يسجل أغلى انتصار على الطغيان ان يعلم أن العاملين بقطاع الكهرباء يواصلون العمل ليلا ونهارا، لخدمته وهو واجبهم، وصبروا في كل الظروف رغم عدم توفر كثير من معينات العمل وضعف المرتبات، وصبروا أيضا على ما يواجهونه من اساءات ومضايقات من البعض بمكاتب خدمة الجمهور لأسباب خارج ارادتهم، وصبروا على تداول كثير من المعلومات الكاذبة عن ما يدور في القطاع، وعند قيام ثورة ديسمبر المجيدة ، انحازوا للثورة، إيمانا منهم بالحرية والسلام والعدالة، واستبشروا بتبعية الكهرباء لوزارة الطاقة. ولكن يبدو أن أولويات الوزير النفط والمعادن…إذ انتظر العاملون بالكهرباء زيارته ولا زالوا.
فوجئ المهندسون والعاملون بقطاع الكهرباء اليومين السابقين، بقرارات غير مدروسة لوزير الطاقة والمعادن بخصوص تغييرات في قيادة الشركات، يبدو أنها مررت له لمن وثق فيه، وذلك بتعيين زميل كريم اختصاصه المحاسبة على رأس الشركة القابضة للكهرباء المعنية بقيادة التخطيط والتنسيق للكهرباء في السودان، وفي هذا الاختيار ظلم للزميل قبل ظلم الشعب السوداني، وهي حالة نادرة لم تحدث في كل تاريخ الكهرباء، ولا حتى في عهد التمكين. فوجئ المهندسون أيضا بتعيين زميل مؤهله دبلوم على رأس شركة التوليد الحراري ولم يعمل بها ابدا قبل ذلك، ومعلوم ان التوليد الحراري هو أكثر انواع التوليد تعقيدا.
فوجئ المهندسون أيضا بتعيين مدير لشركة النقل من خارج قطاع الكهرباء تماما.
وكانت الطامة الكبرى ظهور شخص سياسي لاتربطه علاقة رسمية بالقطاع ( محمد وداعة) ليدير اجتماع مدراء شركات الكهرباء الشي الذي لم يحدث من قبل حتى في عهد التمكين البغيض ويبدو ان الاخوة مدراء الشركات مغلوب على أمرهم.
الأمانة والشفافية تقتضي ان يعرف الشعب السوداني ان قطاع الكهرباء يديره الان محمد وداعة، وهو المسئول الفعلي عن الكهرباء.

الأمانة تقتضي ان يعلم السيد رئيس مجلس واعضاء مجلس السيادة، والسيد رئيس مجلس الوزراء، والشعب السوداني، ان استمرار الوضع الحالي بتعيين الأشخاص غير المناسبين في قيادة الشركات، وقيادة القطاع من الخارج من غير ذوي الخبرة ينذر بانهيار قريب لهذا القطاع الهام.
ايها الشعب الثائر…. نتعهد متمسكين بروح الثورة، ان نملك المواطن المعلومات اولا بأول.
عاش كفاح الشعب السوداني.
حرية…. سلام…. وعدالة…

بيان من المهندسين أبناء الشعب السوداني بالكهرباء

9 تعليقات

wad umdurman 2019/09/26 at 11:07 م

للمهندسين بالكهرباء تنظيم مهنيين معروف ومعروف قيادتهم وهم رمح الثوره والتغيير في هذا القطاع
اما البيانات المدسوسه بدون صفات او اسماء فهي من شغل الدوله العميقه التي يعلم الجميع انها مازالت تفرفر

رد
الزعيم 2019/09/26 at 11:34 م

اذا كان وداعه هذا والجوقه المعينه جديدا ديل من طرف ماركس أو قحط يجب إبعادهم توا فورا فورا يا عسكري لانو ح أبدوا شغل خساسات….ومازال العسكري بتواضع ولا يرعب….الكهرباء امن قومي واقتصادي….

يا حليل اب عاج

رد
ساخرون 2019/09/27 at 7:54 ص

إنه التمكين !!

الشعب السوداني خرج من نهاية نفق تمكين الإنقاد ، ليدخل نفق تمكين اليسار

ومن نفق إلى نفق – ياشعب – يرحمك الذي خلق

رد
زولة سودانية 2019/09/27 at 9:32 م

قطاع الكهرباء حساس لايحمل التعاون محمد وداع بعثي معروف وهو صحفي..
أين حكومة الكفاءات النابحننا بيها؟
للأسف دي دولة عميقة جديدة الله المستعان.

رد
زولة سودانية 2019/09/27 at 9:46 م

قطاع الكهرباء حساس جدا لايحتمل التهاون
محمد وداعة بعثي معروف وهو صحفي..
أين حكومة الكفاءات النابحننا بيها؟
للأسف دي دولة عميقة جديدة الله المستعان

رد
سوداني حزين 2019/09/28 at 6:27 م

يجب ان يتم دمج جميع شركات الكهرباء في شركة واحدة كما كان سابقاً هذا نوع من الترهل الوظيفي وزيادة في المنصرفات يجب ان يكون المسمي الهيئة القومية للكهرباء وتحتها يكون التخطيط أدارة والنقل أدارة والتوليد أدارة والتوزيع قسم يبقي فيه فقط الكفاءات الوطنية والباقي الله يسهل عليهم لماذا شركات وهياكل وأمتيازات لماذا زيادة المنصرفات الكيزان عملوا الشركات دي لتشغيل كوادرهم الذين لا مكان لهم علي مطالبت السيد رئيس الوزراء دكتور حمدوك بدمج الشركات في شركة واحدة وعمل هيكلة كاملة والبقاء للأصلح

رد
ابراهيم طه 2019/09/29 at 6:36 ص

وما تنسوا ان وزير الصحة ادريس ابو قردة ليس له علاقة بمهنة الطب اصبح وزيرا للصحة ولماذا تباكون على محمد وداعة بقي مسئول فى هيئة الكهرباء؟؟؟؟؟ظظظ

رد
زول 2019/09/29 at 11:42 ص

بيان من المهندسين أبناء الشعب السوداني بالكهرباء

ياتو مهندسين وياتو شركة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
دا كلام كيزان عواليق مندسين
بالرغم من صحة بعض المعلومات لكن لا للاصطياد في الماء العكر

رد
ابودعاء 2019/09/30 at 7:47 ص

هكذا اسلوب الدولة العمبقه والمنتفعين الذين دمروا الكهرباء في ابامهم الخوالي .. اين كانوا عندما ولو عليكم اصحاب الانتاج الحيواني والديكور ويريدون الآن ان يظهروا وكأنهم حادبين علي الكهرباء موتتوا يغظكم

رد

اترك تعليقا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.